مجلة بزنس كلاس
أخبار

أعلنت مؤسسة الدوحة للأفلام  عن تشكيل مجلس الأمناء الذي يضم خمسة أعضاء جدد يمثلون الوزارات والهيئات الرئيسية والمؤسسات الإعلامية الوطنية والدولية.
وإلى جانب استمرار سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، في رئاسة المجلس، وعضوية كل من السيد منصور بن إبراهيم آل محمود، الرئيس التنفيذي لمتاحف قطر، والسيد عيسى بن محمد المهندي رئيس مجلس إدارة نادي السباق والفروسية، ضم المجلس الأعضاء الجدد وهم: سعادة الشيخ ثاني بن حمد آل ثاني، وسعادة السيد صلاح بن غانم العلي وزير الثقافة والرياضة، والسيد ناصر بن غانم الخليفي رئيس مجلس إدارة شركة قطر للاستثمار الرياضي والرئيس التنفيذي لمجموعة beIN الإعلامية، وسعادة الشيخ عبد الرحمن بن حمد بن جاسم بن حمد آل ثاني الرئيس التنفيذي للمؤسسة القطرية للإعلام، وسعادة الشيخ سيف بن أحمد بن سيف آل ثاني مدير مكتب الاتصال الحكومي ومدير مكتب رئيس الوزراء بالإنابة.
ويتمتع أعضاء مجلس الأمناء بخبرات واسعة ومتنوعة في العمل مع مؤسسات وطنية ودولية، حيث سيعملون مع فريق مؤسسة الدوحة للأفلام لبناء منصة ثقافية قوية تعزز مكانة قطر كمنتجة رائدة للمحتوى الإبداعي من المنطقة العربية.
وقالت سعادة الشيخة المياسة بنت حمد آل ثاني، بهذه المناسبة:”سيعمل مجلس الأمناء في مؤسسة الدوحة للأفلام على دعم المؤسسة لمزيد من النمو والانتقال إلى حقبة جديدة تركز على قيادة صناعة سينمائية قطرية حيوية، وتعزيز الجيل القادم من المواهب الذين يبتكرون محتوى قوياً في الشرق الأوسط. وفي حين قطعت مؤسسة الدوحة للأفلام طريقاً طويلاً في تحقيق أهدافها التأسيسية، فإنه من المهم دائماً إعادة النظر في أولوياتنا الاستراتيجية لتعكس تطلعات الشباب”.
وأضافت سعادتها: أن “مؤسسة الدوحة للأفلام مؤسسة سينمائية شابة ذات رؤية وطموح عالمي، وسيعمل المجلس الجديد على وضع المقاربات الابتكارية والإبداعية التي تلبي مهمة المؤسسة. كما سيركز الأعضاء أيضاً على جعل صناعة الأفلام والثقافة جزءاً من اهتمامات المجتمع القطري من خلال الاحتفال بتراثنا وقيمنا الغنية”.

نشر رد