مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

من بين كل الأشياء التي تم تداولها حول هواتف Google Pixel الجديدة من شركة جوجل، كان الموضوع الأكثر شعبية الذي تمت مناقشته هو عدم قدرة هذه الهواتف على مقاومة المياه. في حين أنها تحمل بالفعل شهادة IP53، فهذه الشهادة لا تضمن له الصمود في المياه.

وبدلا من ذلك، تصنيف IP53 لا يغطي سوى القطرات المائية والبقع المائية عندما يكون الهاتف مائلا بزاوية 60 درجة من الأعلى. وهذا يعني أن هواتف Google Pixel ستكون على ما يرام إذا كنت تستخدمها لإجراء المكالمات تحت المطر.

إذن لماذا الهواتف الذكية الأخرى مثل Galaxy S7 و iPhone 7 قادرة على مقاومة المياه على عكس هواتف Google Pixel الجديدة؟ حسنا، وفقا للمدون David Pierce والذي تحدث مع المهندسين الذين أشرفوا على تطوير هواتف Google Pixel في شركة جوجل، فقد صرح بأن هؤلاء المهندسين أوضحوا له بأن ” نفاد الوقت ” هو السبب في عدم جلب ميزة مقاومة المياه لهواتف Google Pixel الجديدة.

وقد كانت شركة جوجل تخطط بالفعل لجعل هذه الهواتف الذكية مقاومة للماء لفترة طويلة، ولكن عندما بدأت سنة 2016، كان على الشركة أن تبدأ كل شيء بحيث كان يتوجب عليها البدء بتطوير وإطلاق هواتف Google Pixel في غضون 9 أشهر، وهذه في الواقع تعد أزمة وقت، حتى بالنسبة لشركة ضخمة مثل جوجل والتي كانت بحاجة للتعاون مع شركة HTC لإتمام المهمة في الوقت المحدد.

وعلى الرغم من ذلك، فقد حظيت هواتف Google Pixel الجديدة من شركة جوجل بإستقبال إيجابي للغاية، وقد إستطاعت أن تملأ الفراغ الذي خلفه إلغاء الهاتف Galaxy Note 7 إلى حد ما بسبب تقديمها للهاتف Google Pixel XL الذي يعد البديل المثالي للهاتف Galaxy Note 7 في سوق هواتف الأندرويد اللوحية.

نشر رد