مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

تعتزم مجموعة “بلاكبيري” الكندية التوقف عن تصنيع هواتفها وتكليف هذه المهمة إلى شركة “بي تي تيفون موبايل إندونيسيا” بعد التوصل إلى اتفاق. وفي هذا الإطار، أعلن المدير العام للشركة الكندية جون تشين أن “بلاكبيري لم تعد مجرد ماركة هواتف ذكية بل تعتزم التركيز على تطوير برمجيات لتشغيل الأجهزة بالطريقة الأفضل. وهذا الاتفاق هو مرحلة من بين مراحل منتظرة عدة للسماح بنجاح استراتيجيتنا لتلزيم برمجياتنا بموجب تراخيص”. وقد سبق لـ “بلاكبيري” أن أعلنت قبل عام عن إطلاق أول هاتف ذكي يعمل بنظام تشغيلها “بي بي 10” وآخر بنظام “آندرويد”.

وتعقد “بلاكبيري” شراكة مع “بي تي تيفون” التابعة لشركة “بي تي تيليكومونيكاسي” الرائدة في السوق الإندونيسية للاتصالات، في إطار مشروع حكومي إندونيسي يهدف إلى تطوير الصناعات المحلية للهواتف الذكية.

يشار إلى أنَّ “بلاكبيري” التي تحولت إلى لاعب ثانوي في سوق الهواتف الذكية، انحسر حضورها خلال السنوات الأخيرة، وهي تحاول جاهدةً إعادة توجيه نشاطاتها للتركيز على تقديم البرمجيات والخدمات للشركات والحكومات.

 

نشر رد