مجلة بزنس كلاس
صحة

 

هناك فئة كبيرة من الرجال الذين يكتفون بارتشاف فنجان قهوة صباحا، باعتبار ان وجبة الفطور غير ضرورية إما لعدم الشعور بالجوع وإما لضيق الوقت صباحا، وإما…
الاسباب عديدة وتتباين من شخص الى آخر. لكن، دعنا نخبرك، عزيزي الرجل، ان إعداد طعام الفطور لا يتطلب منك اكثر من 5 دقائق، وتناوله لا يحتاج الى اكثر من 3 الى 4 دقائق. لذلك، إن كانت النية موجودة، فتناول الفطور يصبح ممكنا.
لكن السؤال الاساسي، لماذا؟
أكثر من سبب يدفعك الى تناول الفطور، نعدد الآتي:
يحتاج الجسم الى جرعة من الطاقة بعد ساعات من النوم، إذ يكون مستوى سكر الغلوكوز قد انخفض.
يحتاج الجسم الى “التموّن” ليتمكن من أداء المهمات التي تنتظره، بنشاط وبلا تأفف. فإن لم تتناول الفطور، ستشعر بالتعب الذي قد يصل الى حدود الغثيان او الدوار بعد ساعة او ساعتين.
أثبتت الدراسات ان تناول الفطور يساعد المرء في التحليل وحل المسائل العالقة بشكل اكب، مقارنة بالاشخاص الذين يمتنعون عنه.
عند الامتناع عن تناول الفطور، هذا يعني أن جسمك يشعر بالخطر، لذلك يعمد الى تخزين الدهون بشكل أكبر عند تناول الوجبات اللاحقة اي الغداء والعشاء. لذلك، وبهدف “طمأنة” الجسم، يجدر تناول الفطور لكي لا يعمد الجسم الى الاحتفاظ بالدهون واكتساب الكيلوغرامات.
عند تناول الفطور، لن يشعر الجسم بجوع كبير عندما يحين موعد الغداء، وهذا امر منطقي. لذلك متى حان موعد الغداء، ستصبح الخيارات اسلم، بمعنى ان الشخص لن يقدم على تناول الاطباق غير الصحية. كما لن يلتهم كميات كبيرة لانه لا يتضور جوعا!

نشر رد