مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

إن كان الأكسجين يغذي النار، والهيدروجين قابل للاشتعال، فلماذا لا يحترق الماء؟ يكمن السبب في أن خصائص الذرات الفردية تتغيّر تمامًا حين تتحد في جزيئات. فعلى سبيل المثال، أنت تضيف الملح بشكل مستمر لطعامك مع أنه يتكون من عناصر خطيرة. فكل جزيء من الملح يحتوي على ذرة من الكلور وهو غاز سام، وذرة واحدة من الصوديوم، مادة تتفجر إن لامست الماء.

للتأكيد على هذا الكلام، دعنا نسأل بعض الأسئلة؟ لماذا لا تستطيع أن تتنفس الماء، إن كان يحتوي على الأكسجين؟

لماذا لا يمكن للبالونات المائية أن تطفو في الهواء إن كانت تحتوي على الهيدروجين والأكسجين؟

السبب أن المركبات الكيميائية تميل لفقدان خصائص عناصرها عند اتحادها، هكذا تعمل الكيمياء. ولحصول الاحتراق هناك ثلاثة متطلبات، الوقود، العامل المؤكسد، والحرارة أو مصدر الاشتعال. في حالة الأكسجين والهيدروجين، فإن الأكسجين عامل مؤكسد، فيما الهيدروجين وقود، وتكون نتيجة الاحتراق، أكسدة الهيدروجين، أو اتحاد جزيئات الهيدروجين والأكسجين، أما نتيجة أكسدة الهيدروجين هي عملية الاحتراق، أي H2O = الماء. السبب أن الماء غير قابل للاحتراق هو أنه نتاج عملية احتراق. وكما يُقال أن أصل الماء هو خروجه من النار.

المعادلة الكيميائية لهذا التفاعل: 2H2 + O2 = 2H2O
الروابط التي تشكلت في جزيء H2O مستقرة ولا يمكن أن يكون لها تفاعل من تلقاء نفسها، هذا هو السبب الذي يجعل الماء لا يحترق، وقد يتم استخدامه تحت ظروف معينة في إخماد الحرائق.

نشر رد