مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

استمرت وسائل الإعلام في أوروبا برصد وتحليل ما حصل في مواجهة برشلونة وريال مدريد على أرضية كامب نو في الكلاسيكو الذي انتهى لصالح الريال بهدفين مقابل هدف واحد.
صحيفة ديلي ميرور أعدت تقريراً توضح من خلاله أسباب تراجع قدرات لاعبي برشلونة بدنياً خصوصاً ثلاثي خط الهجوم في الدقائق الأخيرة من اللقاء.
وأشارت الصحيفة إلى أن سفر ليونيل ميسي ولويس سواريز ونيمار دا سيلفا إلى أمريكا اللاتينية جعلهم يشعرون بالإرهاق والإعياء على عكس ثلاثي هجوم ريال مدريد، كريستيانو رونالدو وكريم بنزيما وجاريث بيل.
وقطع ثلاثي هجوم برشلونة مسافة 63.35 كلم سفراً بين القارات والدول المختلفة، بينما قطع ثلاثي هجوم ريال مدريد مسافة 882 كلم فقط.
ديلي ميرور تؤكد أن هجوم برشلونة سافر ضعف مسافة لاعبي ريال مدريد بواحد وسبعين مرة مما جعلهم يشعون بإعياء شديد خلال مجريات الكلاسيكو.

نشر رد