مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

أصبح من المؤكد رحيل حارس المرمى التشيلي كلاوديو برافو عن صفوف برشلونة خلال فترة الانتقالات الصيفية الحالي مقابل بقاء الألماني تير شتيجن.

واقترب برافو من ارتداء قميص فريق مانشستر سيتي الإنجليزي بطلب من المدرب الإسباني بيب جوارديولا بصفقة ستكلف 20-25 مليون يورو.

ومع اقتراب الإعلان الرسمي عن الصفقة، ألقت صحيفة “موندو ديبورتيفو” الكتالونية الضوء على سبب رحيل برافو وبقاء شتيجن وليس العكس وذلك بعد الأحداث التي حصلت مؤخراً.

وقالت الصحيفة المقربة من برشلونة أن النادي وافق على رحيل برافو بسبب سنه المتقدم بالعمر والذي يبلغ 33 عام في وقت يعتبر به تير شتيجن مستقبل الفريق لوصوله إلى سن 24 عام فقط.

وفي نفس الوقت يعتبر المبلغ الذي دفعه السيتي من أجل الحصول على برافو مغرياً بعد عامين من التوقيع معه مقابل 12 مليون يورو فقط.

وبحسب المصدر ذاته، فإن إدارة برشلونة أدركت بأن بقاء برافو لن يجعل الأجواء هادئة داخل الفريق بل سيبقى التوتر موجوداً، لذلك قررت التخلي عنه.

وكان تير شتيجن قد اجتمع مع إدارة برشلونة وأكد لها أنه يريد أن يكون الحارس الأساسي في بطولة الدوري الإسباني، بعد أن كان التقسيم على أن يكون هو أساسياً في دوري الأبطال والكأس، مقابل أن يكون برافو أساسياً في الليجا، وهذا الأمر الذي دفع الأخير للرحيل لعدم إعجابه بالوضع الحالي.

نشر رد