مجلة بزنس كلاس
استثمار

ذكرت صحيفة “فايننشيال تايمز” البريطانية أن جهاز قطر للإستثمار انسحب من سباق صفقة شراء فندق “جروفنرهاوس” الذي يعد واحدا من أعرق الفنادق البريطانية واثنين من فنادق نيويورك، وهما “نيويورك بلازا” و”دريم داونتاون” والمملوكين بالكامل لصالح مجموعة “صحارى” الهندية الإستثمارية العالمية في لندن.

وأشارت الصحفية البريطانية “جوديث ايفانز” خبيرة العقارات في صحيفة “فايننشيال تايمز” عبر حسابها على ” تويتر”، إلى أن قطر انسحبت من أمام عائلة الأخوين “دافيد وسايمون ريوبن” البريطانية، كي تكون الصفقة بشراء 3 فنادق في لندن ونيويورك لصالح عائلة الأخوين البريطانيين وآخرين.

وأوضحت الصحيفة البريطانية أنها حصلت على هذه المعلومات من مصادر مقربة من صانعي القرار في الصفقة، ولم يتسن للصحيفة الحصول على رد من قبل جهاز قطر للاستثمار حتى الآن، ويأتي ذلك عقب أشهر قليلة من إجراء جهاز قطر للاستثمار مباحثات مع مجموعة “صحارى” الهندية الاستثمارية العالمية لشراء 3 من أعرق الفنادق البريطانية والأمريكية في صفقة ضخمة، كما أضافت الصحيفة البريطانية أن شركة “إليوت” الاستشارية التي تدير فندق “جروفنر هاوس” البريطاني لم تفتح المزاد في لندن والخاص ببيع فندق “جروفنر هاوس” حتى الآن، بل يمكن أن يبدأ المزاد خلال نهاية هذا العام.

وكانت مجموعة “صحارى” الهندية الاستثمارية العالمية قد بحثت مع جهاز قطر للاستثمار صفقة لشراء الفنادق الثلاثة من خلال عرض متميز قدمته المجموعة الهندية بأقل من القيمة الفعلية للفنادق الثلاثة تقدر بـ5%، وكان ذلك في أبريل الماضي، وتقدم عدد من المستثمرين الخليجيين والصينيين للاستحواذ على هذه الفنادق الثلاثة، ضمن عروض مالية محددة قدمت خلال عرض فندق “جروفنر هاوس” للبيع في السوق العقاري البريطاني في مارس الماضي.

وذكرت مصادر مقربة من القائمين على الصفقة أن قيمة الصفقة تقدر بـ577 مليون جنيه إسترليني، كما ذكرت المصادر أن الأنباء التي انطلقت بالاستحواذ على أحد أصول الملياردير الهندي الشهير “سوبرلتا روي” في كل من لندن ونيويورك، تأتي لتسوية وضعه القانوني في الهند، مشيرة المصادر إلى أنه يوجد مستثمرين أجانب آخرين يسعون إلى شراء أصوله الضخمة في كلتا المدينتين ومن بين المستثمرين الأجانب سلطنة “بروناي” وبنك الصين.

ويعد فندق “جروفنر هاوس” من أشهر الفنادق اللندنية وإيقونة الفنادق البريطانية من حيث تصميمه الذي وضعه المهندس والمعماري العالمي “أدوين لايتنز” لمساحة قدرت بـ56.700 متر مربع، وبدأت عمليات الإنشاءات بالفندق الواقع في منطقة “ماي فير” بوسط لندن بشارع “بارك لاين”، في 1928 وانتهت عمليات الإنشاء بالفندق في يناير من عام 1929، وبلغت عدد غرف الفندق 494 غرفة و74 جناحا فندقيا متميزا، إلى جانب اثنين من أكبر القاعات المخصصة للطعام، كما يوجد لدى الفندق أكبر القاعات المخصصة للاجتماعات والحفلات تم إنشاؤها مؤخرا والأكبر من نوعها على مستوي أوروبا، كي تضاف إلى خدمات الفندق المتميز “جروفنر هاوس”، كما يعتبر المسؤول عن إدارة الفندق هو مؤسسة “جاي دابليو ماريوت” العالمية، وقد أطلق عليه اسم “جروفنر هاوس” لارتباطه بمقر إقامة الدوق السادس ويستمنستر “جيرالد كافيندج جروفنر”.

نشر رد