مجلة بزنس كلاس
أخبار

يعاني سكان منطقة أم الزبار الشرقية منذ الثالث عشر من الشهر الجاري وحتى اليوم من مشكلة الكابلات الكهربائية التي تتعرض للاشتعال والحريق دون أي أسباب وقال عدد من سكان المنطقة لـ(الشرق) إن ألسنة النيران تقترب من الدخول الى منازلهم كما ان العديد من الأسلاك الكهربائية سقطت على الأرض وتشكل خطورة كبيرة على حياتهم.

وقد شكا عدد من سكان منطقة أم الزبار الشرقية من تساقط سلوك الضغط العالي على المنازل مما يهدد حياتهم بالخطر. مؤكدين أن انقطاع التيار وقوة الانفجار تسببا في إحداث تلف بكافة الأجهزة الكهربائية بالمنازل.

داخل المنازل:

وقال أحد المواطنين إن أعمدة الضغط العالي أصبحت تمثل مشكلة بالمنطقة حيث إن الأسلاك الكهربائية تمر من فوق منازل السكان وتشكل خطرا على حياتهم خاصة الاطفال لا سيما في موسم الامطار الذي اقترب موعده لافتا الى ان المنطقة بعيدة عن الدوحة وتتعرض للكثير من الأتربة مشيرا الى أن هذه العوامل تساهم في التصاق الأسلاك مع بعضها البعض وتحدث شرارة تسقط على المنازل المارة بها.

خطوط أرضية

ودعا المواطن المسؤولين بالمؤسسة العامة القطرية للكهرباء والمياه للعمل على إلغاء هذه الخطوط وتحويلها إلى كابلات أرضية حرصا على سلامة الجميع. مشيرا إلى أن أمطار العام الماضي ساهمت في سقوط بعض الأسلاك داخل المنازل حيث تم استدعاء العاملين في قسم الطوارئ بالمؤسسة والذين قاموا بفصل التيار الكهربائي عن المنطقة ومعالجة هذا الخلل.

أسلاك قديمة

واشار المشتكى إلى أن بعض الأعمدة التي تحمل هذه الأسلاك أصبحت قديمة ومتهالكة وتحتاج لاعادة تغيير في الوقت الحاضر إلى حين تحويل هذه الخطوط الى ارضية كما طالبوا المؤسسة بزيادة أعداد المحولات الكهربائية في المنطقة لتفادي ظاهرة الانقطاعات المتكررة.

نشر رد