مجلة بزنس كلاس
سيارات

 

تتجه الأنظار إلى سيارة “فيراري” الحمراء عند مرورها في الشوارع، إذ هي حلم التواقين إلى الرفاهية والأبهة. ولا عجب أن يندرج أحد طرز “فيراري” في فئة السيارة الأغلى في العالم! كانت “فيراري” من نوع “335 سبايدر سكاليتي” ومعدة سنة 1957، حققت الثمن الأعلى في أحد مزادات السيارات أخيراً، إذ لامس سعرها 35 مليون دولار أمريكي. علماً أنه أنتج من الطراز المذكور أربع سيارات فقط، ووصفت الأخيرة بأنها تحفة، وقورنت بلوحة لبيكاسو أو منحوتة لرودان!
الرفاهية على متن “رويال كريبيان إنترناشيونال”
بيعت السيارة المذكورة إلى مهندس معماري أمريكي بدايةً، قبل أن يقتنيها المليونير الفرنسي بيير باردينون المنحدر من عائلة جمعت ثروتها من صناعة المنتجات الجلدية، وقد حافظ باردينون على السيارة في حالة ممتازة لمدة 40 سنة حتى وفاته. وعندئذ، باعت عائلة باردينون السيارة في مزادات “أرتكوريال”، ليقتنيها أخيراً مشتر مجهول مقابل 30 مليون دولار أمريكي! علماً أن إضافة الأقساط والضرائب على السيارة، أوصل السعر النهائي لها إلى 35.176.257 دولاراً أمريكياً.
تمتاز “فيراري 335 سبايدر سكاليتي” بمحرك V12 وسعة 3.8 ليترات، وسرعان ما طورت إلى 4.1 لترات لتتمتع بقوة 400 حصان، ما منحها قدرة الوصول إلى 190 ميلاً في الساعة. وقد قادها في ذلك الوقت، أي زمن الخمسينيات، السائقون الأفضل في العالم، بما في ذلك بطل “الفورمولا 1” البريطاني مايك هاوثورن وستيرلينغ موس. كما حققت السيارة أرقاماً قياسية في سباق الأربع وعشرين ساعة “لومان”، وفازت في سباقات الجائزة الكبرى “غراند بري”، كما بطولة العالم للسيارات الرياضية المرموقة.

نشر رد