مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

لا يزال العالم يتفاعل مع قضيّة الفنان المغربي سعد المجرّد الذي تم اعتقاله منذ أيام قليلة في باريس، بعدما تقدمت فتاة بشكوى ضده على خلفيّة محاولته إغتصابها. مواقع صحافية مغربية لفتت إلى أن شرطة الدائرة 17 بباريس ألقت القبض على المجرّد، يوم الأربعاء، من داخل فندق ماريوت شانزيليزي وسيقضي 48 ساعة رهن الحراسة النظرية إلى أن يتم عرضه على المحاكمة، وذلك على خلفية اتهامه من قِبل فتاة بمحاولة اغتصابها، في الفندق الذي يقيم فيه بالعاصمة الفرنسية

لعبة فيديو تساعده للهرب
تفاعل الجماهير ذهب إلى مكان أبعد من المتوَقّع. فقد أطلق مطوّر ألعاب إلكترونية مجهول الهويّة، لعبة على متجر Google Play الإلكتروني، مستوحاة من قضية سجن الفنان المغربي سعد المجرد

تفاصيل اللعبة
اللعبة في تفاصيلها تشجّع المجرد على جمع المال من أجل تقديمه كرشوة لحراسه من أجل الهروب من السجن والعودة إلى بلاده المغرب، وتحدي العراقيل والأشباح والوحوش. تحمل اللعبة عبارات مثل “ساعد ابن بلدك سعد لمجرد لجمع النقود”، وأخرى مستوحاة من أغاني المطرب ذاتها باللهجة المغربية، مثل “أثبت أنك ماشي ساهل” للرجوع إلى المغرب قبل نفاد الوقت، وهي من عناوين آخر أغاني لمجرد.

انتظار المواجهة
سعد المجرد يظهر في اللعبة وهو يعبر جسرًا فوق الماء، باتجاه لافتة تشير إلى بلاده المغرب مع ظهور العلم المغربي أيضًا. قضية سعد المجرد تحوّلت مؤخرًا إلى حديث الصحافة العربية والعالمية، في وقت لا يزال الفنان رهن الاعتقال الاحتياطي في سجن Fleury Mérogis في مدينة باريس الفرنسية، في انتظار مواجهة ضحيته للمرة الأولى ومن ثمّ المثول أمام المحكمة.

المسألة مفبركة
يذكر أن ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي تداولوا صورة الفنان المغربي لحظة إلقاء القبض عليه، قائلين إن التقاط الصورة يؤكد أنه أمر مُفَبرَك، فالذي إلتقاطها كان على علم بعملية الاعتقال، ذلك أنه انتظر خروج سعد مع الشرطة لالتقاط الصورة

نشر رد