مجلة بزنس كلاس
سيارات

 

“لامبورغيني فينينو رودستر”، هذه السيارة الرياضية المكشوفة المعدة للسباق التي تتمتع بأبهى تصميم فضلاً عن الأداء الخارق. وتعد هذه السيارة المميزة واحدة من أكثر السيارات الرياضية ندرةً، حيث تم إنتاج تسع وحدات منها فقط وقد بلغ سعرها حوالي 4.5 مليون دولار أميركي من دون إضافة الرسوم والضرائب وبالتالي هي من اغلى السيارات المنتجة من قبل شركتها الام (الغير معدلة) على الاطلاق.

ما يميز هذه السيارة المكشوفة هو عدم وجود لأي سقف، فهي إذاً مكشوفة كلياً. لذلك ولحماية السائق، تم تزويدها بأذرع فولاذية تحسباً من الأضرار في حال انقلابها. تنتمي “لامبورغيني فينينو رودستر” إلى فئة سيارات “سوبر كار” التي صممت لتوفير انسيابية متفوقة، فهي سيارة ثابتة على الطرقات المستقيمة وتؤمن تماسكا خياليا داخل المنعطفات.

يعود الفضل في آداء هذه السيارة القوية المعززة إلى التصميم الميكانيكي حيث تم تزويدها بمحرك طاقته 750 حصاناً، من 12 أسطوانة بسعة 6.5 ليتر. جيث بإمكان “لامبورغيني فينينو رودستر” التسارع من صفر إلى مئة كلم/س. في خلال 2.9 ثوان فقط، وتصل سرعتها القصوى إلى 355 كلم بالساعة.

كما يترافق المحرك مع علبة تروس من فئة “أي.أس.آر” التي تؤمن تعشيقاً سريعا للنسب، والأمر الذي يعزز الطابع الرياضي لديها، هو إمكانية ألإختيار من بين خمس وضعيات قيادة. هذا بالإضافة إلى نظام الدفع المستمر بالعجلات الأربع. وكل المكونات تهدف إلى زيادة الضغط العمودي (من الأعلى إلى الأسفل) على جسم السيارة، خاصة الجناح الخلفي الكبير الحجم.

إضافةً إلى جميع المميزات التي ذكرناها والتي تعطي الطابع الرياضي المميز والفريد تتميز هذه السيارة بهيكل أحادي مصنوع بالكامل من ألياف الكربون مما يوفر الكثير من الوزن و شكل وايرودينامكية هذا الهيكل خاصة بسيارات السباق، كما ان أنظمة التعليق المستعملة هي متطورة ومعقدة جداً. كما تم أيضاً إعتماد نظام التحكم بالتماسك بطريقة إلكترونية ، ونظام كبح عالي الفعالية.

نشر رد