مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

ارتدى الرياضة وكرة القدم في العالم الثوب الأسود صباح الثلاثاء بعد تحطم الطائرة التي كانت تنقل لاعبو فريق شابيكوينسي البرازيلي إلى كولومبيا لخوض مواجهة فريق أتلتيكو ناسيونال ضمن نهائي بطولة سودا أمريكانا.

وتوفي على أثر هذه الحادثة المفجعة 76 لاعباً وصحفياً بجانب الذين يعملون في الطائرة، ولم يبقى على قيد الحياة سوى لاعبين إثنين وصحفي ومضيفة في الطائرة فقط.
ومن بين القصص المؤثرة على ضوء تحطم الطائرة لاعب فريق شابيكوينسي تياجينهو الذي كان ضمن 76 شخصاً الذين توفوا بسبب تحطم الطائرة.

والأمر المؤثر في قصته أن لاعبو الفريق كانوا قد اخبروه قبل السفر إلى كولومبيا أنه سيكون أباً، إلا أنه لم يستطيع المواصلة حياً لمشاهدة إبنه.

نشر رد