مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

وقف لاعبو فريق الشباب دقيقة حدادا على روح مدربهم الأسبق كايو جونيور، أحد ضحايا طائرة فريق شابيكوينيسي البرازيلي التي تحطمت فجر الثلاثاء وقتل أغلب ركابها، قبيل انطلاق مواجهة الفريق لمضيفه حتا (الثلاثاء) في الجولة التاسعة للدوري الإماراتي.
وكان جونيور قد لقى حتفه مع فريقه البرازيلي، بعد أن سقطت الطائرة التي كانت تقل الفريق إلى كولومبيا لخوض نهائي بطولة كوبا سودأمريكانا أمام فريق أتلتيكو ناسيونال الكولومبي.

وسبق للمدرب كايو جونيور أن درب فريقي الجزيرة والشباب الإماراتيين أعوام 2012، و2014 – 2016، وحقق العديد من البطولات مع الفريقين أبرزها كأس رئيس الدولة مع الجزيرة، وبطولة الأندية العربية مع الشباب.

نشر رد