مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

قالت وسائل إعلام ألمانية، الأربعاء، إن لاجئا سوريا في ألمانيا يتلقى حوالي 390 ألف دولار سنويا كـ”مساعدات”، وهو رقم أكبر من الراتب السنوي للمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل.

وأشارت صحيفة “بيلد” الألمانية إلى أن “غازي أ.” له أربع زوجات و23 طفلا، وهو ما قد يفسر المبلغ المرتفع الذي يتلقاه، حسب البيان.

وأبرزت الصحيفة الألمانية أن اللاجئ السوري فرّ من الحرب في سوريا مع أسرته، والتي تتكون من 12 ابنة و10 أبناء تتراوح أعمارهم بين عامٍ واحد و22 عاما.

ولا يسمح القانون الألماني للرجل بالزواج بأكثر من زوجة، وهو ما جعل غازي يختار السيدة “تواصِف” زوجة رسمية له، بينما يقدم زوجاته الأخريات للسلطات الألمانية على أنهن “صديقاته”.

ويعيش السوري، الذي لم يعد يعمل منذ قدومه إلى ألمانيا، في مدينة مونتاباور مع زوجته وأطفالهما الخمسة في بيت واحد، بينما يقطن البقية بأحياءٍ مجاورة.

وصرّح “غازي. أ.” للصحيفة الألمانية أنه “يزور كل أفراد عائلته بانتظام ويعاملهم بالمثل”، موضحا أن ما يفعله هو “واجبه الديني”.

تجدر الإشارة إلى أن المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل تتقاضى حوالي 236 ألف دولار سنويا، وفقا لصحف ألمانية.

نشر رد