مجلة بزنس كلاس
صحة

 

هناك العديد من الخرافات التي تسمعها يومياً حول القواعد الأساسية لخسارة وزنك، ولكن هذه القواعد لا تعدو أكثر من خرافات، ولا تؤدي لأي شيء. وفيما يلي بعض تلك الخرافات:

تناول الإفطار بمجرد الاستيقاظ

ما من شيء يثبت أن وجبة الإفطار هي أهم وجبة في اليوم، ومعظم الحملات الموجهة لنشر الفكرة ممولة من قبل شركات الصناعات الغذائية ذات المصلحة في نشر تلك الفكرة. وللأسف، سواءً تناولت وجبة الإفطار أو أغفلتها، فإن ذلك لن يُحدث فرقًا ملموسًا في تغيير وزنك.

أنت بحاجة لتناول وجبات صغيرة كل ساعتين أو ثلاث

هناك أناسٌ يقسمون طعامهم إلى ست وجبات صغيرة على مدار اليوم، بحجة أن هذا ينشط عملية التمثيل الغذائي لديهم، إلاَّ أن هذا قد يؤدي لاستهلاك سعرات حرارية أكبر من تلك التي كانت، لو تناولت وجباتك الثلاث المعتادة.

ولكنك، قد تستفيد منها نفسيًا في السيطرة على شهيتك وإدارة النظام الغذائي، إلا أنَّ الأمر ينطوي على بعض الخطورة في حالة عدم القدرة على التَّحكُّم في السكر.

أنت بحاجة لتناول الطعام بعد التمرين مباشرة

من الشائع بين الناس، أنَّه من الضروري الحصول على بروتين وكربوهيدرات خلال فترة من 45 دقيقة إلى ساعة بعد التمرين وإلا سيذهب مجهودك فيه سدى. إلاَّ أنَّ مجلة الجمعية الدولية للتغذية، تقول إنَّ هذا هراء، فالعضلات لن تضمر أو تموت إذا مرَّت عليك بضع ساعات بدون طعام بعد التمرين. إلاَّ أنَّ الأمر قد يؤثر عليك في حالة القيام بتمرينٍ آخرٍ مكثفٍ في اليوم نفسه.

يجب أن تتوقف عن الطعام قبل النوم ببضع ساعات

سمعت بالتأكيد النصيحة المكررة بعدم تناول الطعام بعد الساعة 6/7/8 مساء، لأن ذلك يؤدي تلقائياً لتخزين الدهون. والواقع أن تلك النصيحة جاءت لتنظيم عاداتك الغذائية أيضاً. فالناس يميلون ليلاً لتناول الوجبات ذات السعرات العالية، كالبيتزا والمثلجات والحلوى، ما يؤدي إلى زيادة الوزن.

إلا أنَّ النصيحة بالتأكيد مفيدة لمن لديهم مشاكل في الجهاز الهضمي، حيث أنَّ النوم بعد فترةٍ قصيرةٍ من تناول الطعام يؤدي لتفاقم عسر الهضم وزيادة الحموضة.

وأخيرًا، تمثل هذه النصائح عاملاً مساعداً مع خطة حقيقية، لإنقاص الوزن وتقليل السعرات الحرارية وتطوير عاداتك الشخصية.

نشر رد