مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

مخطيء من يظن أن نجاح برشلونة الأسبانى جاء فقط بسبب إمتلاكه لنجوم بارعة فقط أو بسبب تدهور حال ريال مدريد ولكن جاء فى إطار منظومة كاملة سواء جماهيريا أو إداريا أو تدريبيا وربما أخطاء الإدارات المتعاقبة فى مشاكل الضرائب قد أثرت على شكل النادى أخلاقياوتسويقيا ولكن على المستوى الرياضى فإن برشلونة يمتلك هيكلة إدارية رائعة.
برشلونة لايستطيع الإستغناء عن مدير رياضىى يفصل الفريق تماما عن أى مشاكل إدارية ويكون الربط بين مجلس إدارة النادى والفريق بأكمله وهذه المهمة موكلة لإسطورة الإدارة الإيطالية آرون بريدا الذى يخطط حاليا للحفاظ على أبرز نجوم الفريق حتى 2022 ليضمن تواجد ألمع نجوم الكرة فى البرسا ليتفرغ للتدعيمات الهائلة التى يدشنها البلوجرانا بين الفينة والأخرى.
الفريق الكتالونى يسعى لتمديد عقود الثلاثى سيرجيو بوسكيتس حتى يونيو 2021 ونيمار وميسى حتى يونيو 2022 وتحسين عقود راكيتيتش وسواريز لكى يمددا العقد حتى يونيو 2020 أو 2021 .
برشلونة يخطط ليكون 2022 هو العام الذى يقوم بتدشين ملعبه الجديد ويكون مزين بالإنجازات التاريخية والتى قد تمكنه من حسم لقب نادى القرن الحادى والعشرين قبل نهايته بثمانين عاما.

نشر رد