مجلة بزنس كلاس
سياحة

تحت رعاية وزير التعليم والتعليم العالي

الدوحة – بزنس كلاس

في خطوة رمزية لوضع حجر  أساس المدينة التعليمية والترفيهية المصغرة في قطر، اقامت كيدزموندو الدوحة حفلا ضخما في فندق هيلتون الدوحة يوم الثلاثاء 3 مايو، جمعت خلاله شركائها  وكبار الشخصيات، وممثلي وسائل الإعلام، تحت رعاية وزير التعليم والتعليم العالي سعادة الدكتور محمد بن عبدالواحد الحمادي.

واطلق فريق كيدزموندو الدوحة خلال الحدث، العلامة التجارية التعليمية والترفيهية المتألقة للحضور، في حين ساهم عدد من الاطفال رمزياً بوضع الحجر الأول للمدينة الجديدة على المسرح رافعين علم كيدزموندو على وقع نشيد كيدزموندو المميز.

وأعرب  سعادة الدكتور محمد بن عبدالواحد الحمادي وزير التعليم والتعليم العالي ممثلا بالأستاذة فوزية الخاطر، مديرة هيئة التعليم في وزارة التعليم والتعليم العالي خلال الحفل، في بيان صادر عن الوزارة، عن سعادته وفخره بوضع حجر الأساس لمدينة “كيدزموندو” التي ستفتتح في قطر مول هذا العام كمدينة ترفيهية وتعليمية رائدة ، يجئ تشييدها في قطر  في الوقت المناسب، لاسيما وان الناس تعيش في عصر كثرت فيه الضغوط الحياتية بالرغم من التقدم العلمي والتقني.  واشار إلى أن المدينة “ستُشَكِل إضافة نوعية لصناعة الترفيّه والسياحة، وتؤدي دوراً مكملاً لدور مؤسساتنا التعليمية والتربوية من خلال التعليم الترفيهي الذي يمزج بين اللعب والتعلم والترفيه، لتقدم تجربة متميزة وحافلة بالمرح والفن والمتعة والتسلية للأطفال ولها مردودها التربوي والتعليمي  في آن”.

وأكد سعادته أن المدينة “ستساهم أيضاً بأنشطتها المتنوعة وخياراتها العديدة في تنمية القدرات والمهارات الإبداعية والأكاديمية والإدراكية، بما في ذلك الجوانب الوجدانية للأطفال، من خلال توظيف طاقتهم الحركية والذهنية في إطار تنافسي وتفاعلي يتسم بالتشويق والإثارة، مثمناً الدور الرائد للتعليم الترفيهي  في تعزيز ثقة الطفل بنفسه وتأكيد ذاته،وإثراء خياله وترسيخ قيم التعاون والاحترام لديه، وتغيير اتجاهاته وقناعاته نحو الأفضل، وهي ذات القيم التربوية التي تتطلع مؤسساتنا التعليمية لتحقيقها”، مشيراً في هذا السياق إلى أن المدينة “ستساهم بجانب دورها التربوي والتعليمي في تنويع الاقتصاد الخدمي ومن ثم تحقيق رؤية قطر الوطنية 2030”.

بدورها، أشادت الأستاذة فوزية الخاطر مديرة هيئة التعليم بوزارة التعليم والتعليم العالي بمدينة كيدزموندو  وقالت “ستكون متنفساً ترويحياً لسكان قطر  لاسيما الطلبة وإنها ستنقل عملية التعلم خارج أسوار المدرسة من خلال التعليم الترفيهي الموسوم بالمرح والفن”، مشددة على أهمية أن تكون للمدن الترفيهية رؤيتها ورسالتها الترفيهية التي تعكس الوجه الحضاري لدولة قطر  وتتماشى مع منظومة القيم والعادات والتقاليد الاسلامية والعربية والقطرية عند ممارسة الأنشطة والبرامج والفعاليات الترفيهية والتعليمية، وتراعي في ذات الوقت تلبية احتياجات جميع الفئات العمرية لاسيما الأطفال والطلبة ذوي الاحتياجات الخاصة وكبار السن لأنها تعتبر فضاءات مفتوحة يمكن الاستفادة منها  في  تنظيم الحملات الإعلامية الهادفة لتعزيز الوعي في المجالات التعليمية والتربوية والثقافية والصحية وغيرها من المجالات.

ودعت  القطاع الخاص إلى المساهمة في النهضة التعليمية التي تشهدها قطر بشتى السبل وذلك انطلاقاً من مسؤوليته الاجتماعية، متمنية للجميع التوفيق والسداد في خدمة دولة قطر تحت القيادة الرشيدة لحضرة صاحب السمو أمير البلاد المفدى الشيخ تميم بن حمد آل ثاني حفظه الله ورعاه.

وفي معرض تقديمه مفهوم كيدزموندو الرائد للحضور، قال السيد علي كازما، رئيس مجلس إدارة كيدز موندو القابضة ش.م.ل:

“تأسست كيدزموندو  في عام 2010،  لنقل المعرفة و فتح أبواب الإبداع للأطفال من خلال التعلم المرح، داخل حدود مدينة كاملة ” بحجم الأطفال ” مع عملتها الخاصة، دستورها و اقتصادها و بنيتها التحتية . اليوم، كيدزموندو مفتوحة للأطفال في لبنان وتركيا، ونحن نستعد لاستقبال كيديزنس المستقبل (مواطني كيدزموندو) في قطر والإمارات العربية المتحدة هذا العام “.

وأضاف :”كيدزموندو الدوحة هو مشروع يقوده السحر البيداغوجيا التربوية ، مع التركيز على المزايا الأكاديمية للأطفال، في الوقت الذي نوفر لهم رحلة عقلية و جسدية للتحقيق، والتنقيب، ولعب دور الكبار. وقد تم تصميم المناهج خصيصا بالتعاون مع الجامعة اللبنانية الأميركية من أجل تثقيف كلي للأطفال من خلال تطوير مهاراتهم الإدراكية والعاطفية والحركية والقدرات الاجتماعية من خلال الأنشطة المثيرة للمؤسسات المختلفة  بالمدينة.”

بعد خطاب السيد علي كازما، أخذ المدير العام لكيدزموندو الدوحة السيد نبيل بركات ، الضيوف في جولة افتراضية ثلاثية الأبعاد حول المدينة المصغرة  ومؤسساتها الداخلية الفريدة من نوعها، في حين اوضح كيف تمكن كيدزموندو الاطفال من لعب ادوار احلامهم من خلال مجموعة من الأنشطة الترفيهية والتثقيفية التي تمتد على أكثر من 80 مهنة، في محيط ديناميكي وآمن .

بدوره، قال السيد احمد الملا، الرئيس التنفيذي لقطر مول، حيث ستقام مدينة كيدزموندو الدوحة: “لقد حرصنا منذ اليوم الأوّل عند انطلاق عملياتنا الانشائية في قطر مول على استقطاب أفضل العلامات التجارية في مجال الترفيه والتسلية لدولة قطر. إنّ هذا الحدث الذي نشهده اليوم مع مدينة كيدزموندو ما هو إلا تأكيدٌ على ما وعدنا به، وذلك لما تمثله هذه المدينة المتكاملة من تجربة فريدة تعليمية وتربوية تتميز بالرقي والحصرية للباحثين عن المتعة والفائدة”.

ومن أجل إعطاء أطفال قطر تجربة تعليمية ذات صلة وثيقة بالعملية التربوية و تكون في نفس الوقت جذابة، يتم تطوير مؤسسات كيدزموندو الدوحة في شراكة مع العلامات التجارية الرائدة حيث يمكن للأطفال أن يتواصلوا معهم و الاطلاع عن قرب على طرق عملهم  ، وبالتالي خلق جو عائلي  و”عالم حقيقي”  للعقول الصغيرة لتنمو وتعطي لخيالهم الفرصة للتحليق نحو أفق أرحب.

وتتمثل بعض المؤسسات الرئيسية في  المدينة، من خلال بنك ، طائرة، محطة إطفاء، محطة بنزين، مركز شرطة، ومستشفى، ومعهد لتعليم قيادة السيارات، مضمار سباق، جامعة، غسيل سيارات، محلات تصفيف الشعر، تلفزيون، راديو، ومصفاة النفط والغاز ، وغيرها.

تعاونت كيدزموندو الدوحة حتى الآن، مع علامات تجارية محلية و إقليمية و احتفلت بتطوير بعض المنشآت في الأماكن المغلقة، بما فى ذلك الناقل الجوي ذو الشهرة العالمية ، الخطوط الجوية القطرية، بنك قطر الدولي الإسلامي،  شركة عبد الصمد القرشي للعطور، اورباكون للتجارة والمقاولات (UCC)، والرائدة في مجال توفير الاتصالات في قطر اوريدوو.

مكنت كل هذه الشراكات رفيعة المستوى، و التي يضاف إليها  تأكيد  الشركة على التكيف مع الثقافات الفريدة من نوعها مع تعزيز القواعد والقيم الاجتماعية ،  مفهوم كيدزموندو الدوحة الفريد من نوعه من التوافق مع رؤية قطر الوطنية 2030 والتركيز على التنمية البشرية باعتبارها المحرك الأساسي للتقدم والتطور و تحقيق المصلحة العامة للجمهور.

لقد  تم تصميم المفهوم محليا خصيصا حسب ثقافة ورؤية قطر بحيث يشعر الأطفال انهم في المنزل، ويتم تجديد الأنشطة بانتظام لجلب الابتكار و حس الحداثة.

في اختتام الحدث الذي أقيم ، شكر فريق كيدزموندو الدوحة وزارة التعليم والتعليم العالي لتأييد مفهوم التعليمي الثوري و تقديم المدينة التعليمية والترفيهية الفريدة من نوعها للأسر والأطفال في قطر، ودعا الجمهور  لاكتشاف كيدزموندو الدوحة المدينة التعليمية والترفيهية التي اقتربت من الاكتمال.

تقع كيدزموندو الدوحة في “مول قطر” ، وتمتد على مساحة مبنية تصل إلى حوالي 8000 متر مربع، و ستستضيف أكثر من 60 مؤسسة فريدة. وتسعى المدينة  لتكون الوجهة الأكثر زيارة من قبل الأسر في قطر.

بالإضافة إلى المدن  الموجودة في لبنان وتركيا ومدنها الجديدة المنتظرة في قطر والإمارات العربية المتحدة، تعتزم كيدزموندو توسيع مدنها  الترفيهية المغطاة  الفريدة في جميع أنحاء دول مجلس التعاون الخليجي، الشرق الأوسط والمشرق العربي، ومختف دول العالم ، وذلك بهدف أن تصبح الوجهة التعليمية والترفيهية الاولى في العالم.

 

 

 

نشر رد