مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

“كومو” الإيطالية، مدينة قد تكون مغمورة ولا يعرفها الكثير من عشاق السفر، لكنها وجهة سياحية خيالية، يمكن أن تستمتع خلالها بالرفاهية والطبيعة الخلابة، كما أنها وجهة لتصوير كواليس أحد أفلام هوليوود الجديدة.

وتتميز “كومو” بإطلالة رائعة على بحيرة كومو إحدى أجمل البحيرات الإيطالية، وهي قريبة من جبال الألب، وتمزج المناظر الطبيعية، بالتاريخ، بنكهة الثقافة الإيطالية، وهي تقع في شمال إيطاليا، في إقليم لومبارديا، على بعد 45 كم شمال مدينة ميلانو.

%d9%81%d9%8a%d9%84%d8%a7-%d8%a7%d9%88%d9%84%d9%85%d9%88-jpg2_

“ساحرة” النجوم والسينما
جمال المدينة ومناظرها الساحرة وبناياتها العريقة جعلوها قبلة الأفلام العالمية، وصورت فيها كثير من الأعمال مثل فيلم Casino Royale من سلسلة جيمس بوند، بطولة دانيال كريج، كما أن الكثير من المشاهير يمتلكون منازل على ضفاف بحيرة “كومو” المعروفة بجمالها ومنهم مادونا، جورج كلوني، فيرساتشي أو بعض النجوم الذين يقضون أوقاتهم بها مثل نجوم الرياضة ديفيد بيكهام، ميسي، كريستيانو رونالدو.

%d8%b3%d9%83%d8%a9-%d8%ad%d8%af%d9%8a%d8%af

الأماكن الطبيعية الخلابة
بحيرة “كومو” الجليدية تبلغ مساحتها 146 كيلومتر مربع وهي ثالث أكبر بحيرة في إيطاليا، ويبلغ عمقها أكثر من 400 متر وواحدة من أعمق البحيرات في أوروبا، وبجنوب البحيرة تقع جبال الألب التي تكسوها الثلوج البيضاء شتاء ثم المناظر الطبيعية الخلابة صيف، فتجمع المدينة بين الطبيعة الجبلية والمياه الصافية، وتستطيع أن تستمتع بهذه المناظر الخلابة برحلة في قوارب البحيرة التي تقدم لك الرحلات البحرية عبر واحدة من أجمل البحيرات الأوروبية.

comer_see

رحلة مع التاريخ عبر طرقات المدينة
سوف تستمتع بجولاتك عبر طرقات وأزقة كومو التي تقف شاهدة على تاريخ المدينة القديم، والذي يعود إلى قرون بعيده منذ الحضارة الرومانية القديمة، كما كانت المدينة عبر العصور ملاذا هادئا للحكام وأصحاب النفوذ في العالم مثل نابليون بونابرت، وفي العصر والحديث شهدت إحدى مباني المدينة القبض على “بنيتو موسوليني”، أثناء هروبه نحو سويسرا بعد الحرب العالمية الثانية، ثم إعدامه في بلدة صغيرة بشمال بحيرة كومو يوم 28 ابريل 1945، في فيلا بيلمونت والتي اكتسبت شهرة عالمية للقضاء على الديكتاتور موسوليني.

800px-villa_carlotta_-_lake_como

سهولة السفر والانتقال في ” كومو”
تتمتع المدينة بسهولة ويسر السفر والانتقال، حيث أنها قريبة من مطارات ميلانو وبيرجمو ويمكن الوصول إليهم في حوالي 30 دقيقة بالسيارة، كما تتمتع المدينة بشبكات طرق ونقل عام مثل حافلات النقل والتاكسي إلى جانب القطار وقوارب البحيرة التي تربط القرى الصغيرة على بحيرة كومو .

الأبنية والقصور العريقة
منذ العصور الرومانية القديمة، تعد مدينة كومو مكانا لطبقة الأرستقراطيون والأغنياء، الذين شيدوا على ضفاف البحيرة العديد من الفيلات والقصور التي تمثل تحفا فنية، ومصدرا لجذب السياح من كل أرجاء العالم.

56e88bdb7b2e4dfa8f71a5077f0f6fbc

تمتلئ هذه الفيلات الجذابة على ضفاف البحيرة بحكايات وقصص تعود إلى مئات السنين، حيث عاش فيها شخصيات تاريخية وشعراء ومشاهير، كما تزخر بالجمال الطبيعي والعديد من الحدائق الرائعة الغنية بالنباتات الاستوائية والمعتدلة مع النوافير والتماثيل .

وهناك فيلا “أولمو” التي سكنها نابليون بونابرت وأيضا القلعة باراديللو التي تعود للقرون الوسطى، وفيلا جايتا التي يصور بها الأفلام السينمائية، كما يوجد بالمدينة بعض المتاحف والمعارض مثل Tempio Voltiano” ومتحف جاريبالدي، وتم تحويل بعض هذه الفيلات والقصور إلى فنادق عالمية، حيث تستطيع أن تقضي رحلتك بين حكايات الماضي، وبإطلالة رائعة على مياه البحيرة.

نشر رد