مجلة بزنس كلاس
أخبار

 

أطلقت المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء “كهرماء” ممثلة في إدارة الترشيد وكفاءة الطاقة مع بداية شهر رمضان المبارك برامجها الفنية والتوعوية تحت شعار “بالترشيد تدوم النعم”، وذلك ضمن خطط وأهداف البرنامج الوطني للترشيد وكفاءة الطاقة “ترشيد”، ومن خلال عدة فعاليات وأنشطة أعدت خصيصا للشهر الكريم لخفض نسبة استهلاك الكهرباء والمياه بالنسبة للفرد في دولة قطر. ويهدف “ترشيد” إلى الوصول لكافة القطاعات والمستويات برسائله المختلفة فيتم يوميا توزيع الملصقات التوعوية والإرشادية على مساجد الدولة المختلفة وكذلك على المناطق السكنية المتفرقة ،حيث تتناول رسائل للحث على ترشيد المياه أثناء الوضوء والاستخدام الأمثل للإضاءة والمكيفات عند الحاجة فقط، وبالأخص أثناء تواجد الفرد مع أسرته وقت الإفطار بالمنزل أو أثناء مشاهدة البرامج التلفزيونية على إغلاق الإنارة والتكييف في الغرف الشاغرة وجاءت المطبوعات بسبع لغات مختلفة منها: العربية، والإنجليزية، والهندية، والأوردو، والمالايالامية، والفلبينية، والبنجلاديشية، وذلك للوصول إلى أكبر عدد ممكن من الجاليات داخل المجتمع وحثهم على الترشيد.
وأوضح البيان الصادر عن المؤسسة اليوم، أنه وتم نشر حملة “بالترشيد تدوم النعم” بالمجمعات الإستهلاكية الكبرى للوصول إلى كافة أفراد الأسرة حيث تم تخصيص أكشاك توعوية عن الترشيد وكفاءة الطاقة داخل المجمعات التجارية بمختلف المناطق بالدولة، وطباعة رسائل الحملة على حقائب المواد والسلع وكذلك شاشات العرض الكبرى، وفيما يتعلق بشبكات التواصل الإجتماعي، تم إطلاق تحدي “رمضان شهر الترشيد” وهي مسابقة ممتعة تتكون من عدة أسئلة عن الترشيد وكفاءة الطاقة وسبل الحفاظ على الموارد والبيئية، حيث يتم طرح سؤال كل يومين على الإنستغرام Tarsheed وموقع التويتر @TarsheedQatar ويتم تلقي الإجابة واختيار فائزان لكل سؤال من الإنستغرام ومن التويتر ويتم بث فيديوهات هادفة عن ترشيد إستهلاك المياه والكهرباء على كافة قنوات التواصل الإجتماعي لترشيد. وفي إطار التعاون المشترك مع مؤسسات المجتمع المدني يشارك “ترشيد” مع مؤسسة راف الخيرية فعالية في النادي العربي (خيمة إفطار صائم ) يوم الجمعة.
وتتخلل هذه الفعالية عدة أنشطة ثقافية وتوعوية، حيث سيتم إلقاء محاضرة ترشيدية بلغات “الأوردو” و “الهندي” وسيتم التطرق من خلالها لأهمية ودور الترشيد في حياة الأفراد وشرح مخالفات القانون بشكل سهل ومبسط وبيان المخالفات المترتبة على كل مخالفة وكيفية إيجاد الحلول المناسبة لتجنب الوقوع في هذه المخالفات، كما سيتم عمل مسابقة بسيطة بعد المحاضرة تتمثل بطرح أسئلة ترشيدية على الحضور ومن ثم توزيع هدايا رمزية على الفائزين.

ويتابع قسم المراقبة القانونية بإدارة الترشيد وكفاءة الطاقة جميع البلاغات الخاصة بالهدر، ويقوم بحملات تفتيشية مكثفة لتطبيق قانون الترشيد رقم 20 للعام 2015 لتقنين الاستهلاك وتنبيه المشتركين بالقانون أو مخالفاته والعقوبات المترتبة على ارتكابها، وذلك بهدف الحفاظ على موارد الدولة وتحقيقا للتنمية البيئية المستدامة، والتي تعد أحد أهم الركائز الأربعة لرؤية قطر الوطنية 2030.
وتعمل /كهرماء/ على مدى السنوات الماضية من خلال البرنامج الوطني للترشيد وكفاءة الطاقة “ترشيد” على توعية الجمهور بالحد من الإسراف والهدر للكهرباء والماء، حيث نجح البرنامج في تحقيق خفض معدل استهلاك الفرد من الكهرباء بمعدل 14 بالمائة ومن المياه بمعدل 17 بالمائة حتى نوفمبر عام 2015، ويتطلع إلى تحقق الأهداف المرجوة بخفض استهلاك الكهرباء بنسبة 20 بالمائة، و المياه بنسبة 35 بالمائة خلال الفترة القادمة للحفاظ على ثروات البلاد و”لتبقى قطر تنبض بالحياة”.

الدوحة /قنا/

نشر رد