مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تنفيذ الركلة الحرة المباشرة هو مهارة مستقلة تماماً عن المهارات الأخرى في كرة القدم، فهناك لاعبين ينفذوها بشكل رائع وهم قلة جداً، وهناك لاعبين آخرين لا يمتلكون هذه المهارة رغم أن بعضهم يعد من الأفضل في العالم.

واحد من هؤلاء الذين برعوا في تنفيذ الركلات الحرة هو الإنجليزي ديفيد بيكهام الذي لعب لكبار أندية أوروبا خلال مسيرته الطويلة، لقد كان له أسلوبه الخاص في التنفيذ الذي يعتمد على سرعة الركلة ودقتها.

وظهرت هذه الموهبة على بيكهام منذ أن كان لاعباً يافعاً في صفوف مانشستر يونايتد في بداية العقد الأخير من القرن الماضي، وسرعان ما أصبح المنفذ الأول للفريق، وهو ما حصل أيضاً بجميع الفرق التي لعب لها حتى في نهاية مسيرته.

بيكهام تمكن من تسجيل 65 ركلة حرة طوال مسيرته التي امتدت لـ21 عام، وهو رقم كبير جداً يوضح مدى براعته في هذا الأمر، حيث أحرز النجم الإنجليزي 114 هدف في مسيرته، أي أن أكثر من نصف أهدافه جاءت من الركلات الحرة المباشرة.

وحول بيكهام 29 ركلة حرة مباشرة إلى هدف بقميص مانشستر يونايتد، و14 ركلة حرة نفذها بنجاح مع ريال مدريد، من ثم أحرز 12 هدف مع لوس أنجلوس جالاكسي، وهدف وحيد مع ميلان وهدفين مع بريستون نورث إيند الذي لعب معه لمدة موسم واحد على سبيل الإعارة في بداية مشواره الاحترافي، كما أحرز بيكهام 7 أهداف مع المنتخب الإنجليزي من الركلات الحرة.

نشر رد