مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

طمأن البرتغالي كريستيانو رونالدو، نجم ريال مدريد الإسباني لكرة القدم، جماهيره مؤكداً أن كل شيء على ما يرام، بينما ينتظر نتيجة الفحوصات الطبية التي أجريت له للاطمئنان على الإصابة التي تعرض لها الأربعاء أمام فياريال.
وكتب رونالدو رسالة عبر حسابه الرسمي على “انستغرام” قال فيها: “كل شيء بخير، أشكركم على المساندة”.
وخرج اللاعب البرتغالي في الوقت بدل الضائع من مباراة ريال مدريد أمام فياريال والتي انتهت بفوز النادي الملكي بثلاثية نظيفة، بعد أن أحس بأوجاع في فخذه الأيمن.
وينتظر رونالدو نتائج الفحوصات الطبية التي ستكشف إذا ما كان يعاني من إصابة حقيقية أو مجرد متاعب بسيطة.
ويمر مهاجم ريال مدريد بفترة تألق على المستوى الفني، في الوقت الذي يدخل فيه فريقه إلى المرحلة الحاسمة من الموسم، حيث أصبح يصارع على لقب بطولتي دوري أبطال أوروبا، التي وصل إلى دورها قبل النهائي، والدوري الإسباني، الذي يحتل المركز الثالث في جدول ترتيبه خلف برشلونة وأتلتيكو مدريد.
واعتبر زين الدين زيدان مدرب ريال مدريد أنّ رونالدو بحاجة إلى الراحة والغياب عن بعض المباريات إذا أراد إكمال الموسم الشاق بعد خروجه مصابا أمام فياريال.
وأشار المدرب الفرنسي إلى أن إصابة رونالدو لا تبدو خطرة على الرغم من خروجه من الملعب وهو يضع يده على عضلة الفخذ حتى قبل إطلاق الحكم صفارة النهاية.
ولعب المهاجم البرتغالي جميع مباريات ريال مدريد في الدوري كاملة حتى الآن كما شارك في التشكيلة الأساسية في عشر مباريات في دوري أبطال أوروبا واستبدل مرة واحدة في الدقيقة 89 في مباراة الذهاب أمام روما.
وقال زيدان “في بعض الأوقات يتعين استبداله لكي يحصل على راحة. من الضروري بالنسبة له عدم اللعب حتى نهاية كل المباريات أو حتى الغياب عن مباراة كاملة في بعض الأحيان”.
وأضاف “لكنه يريد دائما اللعب وتقديم كل ما لديه. الأمر يكون صعبا علي في بعض الأوقات”.

نشر رد