مجلة بزنس كلاس
مصارف

بالتوازي مع ارتفاع درجات الحرارة خلال أشهر الصيف الثلاثة، ارتفعت مستويات القروض الاستهلاكية، ففي هذا الفصل تكثر المناسبات كنجاح الأبناء، والأعراس، والأعياد، الأمر الذي يثقل كاهل المواطن الذي ينفق بلا حساب في ظل الارتفاع الجنوني للاسعار، فيلجأ الى الاقتراض من البنوك التي تفتح أبوابها على مصاريعها لاستقبال العملاء ومنحهم تسهيلات ائتمانية ميسرة.

وتشير بيانات مصرف قطر المركزي الى ارتفاع اجمالي القروض الاستهلاكية الى نحو 114.6 مليار ريال بنهاية شهر أغسطس الماضي بزيادة بنحو 1.2 مليار ريال مقارنة بشهر يوليو الذي بلغت فيه التسهيلات الاستهلاكية 113.4 مليار ريال وهو تقريبا نفس حجم القروض الاستهلاكية في يونيو حيث بلغت 113.9 مليار ريال.

وتوزعت القروض على 94.9 مليار ريال لفائدة المواطنين القطريين و19.7 مليار ريال لغير القطريين.

ويلاحظ من خلال مقارنة أرقام أغسطس بشهر يوليو، حيث تم رصد زيادة في حجم الاقراض الاستهلاكي بالنسبة المواطنين، وارتفع بنحو 1.5 مليار ريال توزعت على شراء السيارات وتغطية نفقات المناسبات كالزواج ودراسة الأبناء بالخارج وتأثيث المنازل والسياحة، وفي مقابل ذلك سجل انخفاض القروض الاستهلاكية الممنوحة لغير القطريين نحو 200 مليون ريال، ويعود هذا التراجع الى مغادرة اغلب المقيمين للدولة لقضاء إجازاتهم.

نشر رد