مجلة بزنس كلاس
حي كتارا الثقافي

 

تواصل المؤسسة العامة للحي الثقافي «كتارا» فعاليات مهرجانها الرمضاني الذي يقام تحت شعار «القرآن وخلق الإنسان»، حيث تفتح جميع المعارض أبوابها للزوار يوميا من الساعة 9 صباحا وحتى 1 ظهرا، أما في الفترة المسائية فمن السابعة وحتى منتصف الليل.

وتناولت المعارض أجزاء جسم الإنسان ومكوناته مثل القلب والعظام والقفص الصدري والعين والدم و الشرايين والأسنان والبصمة، بالإضافة إلى معرض أسماء الله الحسنى والذي تم تنظيمه بالتعاون مع مركز عيد النسائي التابع لمؤسسة عيد الخيرية.

واعتمدت مختلف هذه المعارض على جداريات من الحجم الكبير، حيث تم عرض صور مكبرة عن أعضاء جسم الإنسان و بألوان أقرب الى الواقعية فكأننا بالزائر يتجول داخل جسم الإنسان، وهو ما جعلها تمثل فرصة للتعرف على هذه الأعضاء و طرق عملها والتدبر في خَلق الإنسان وعظمة الله سبحانه و تعالى.
كما سجلت مختلف قاعات المعارض حضور أطباء واستشاريين من مراكز صحية متنوعة لإجراء الفحوصات وتقريب المعلومة للزوار بالإجابة عن استفساراتهم وتوفير النصائح اللازمة.

وقد استمتع زوار معارض / كتارا/ باستخدام ميزة البحث عن المعلومة في قاعات المعارض للمهرجان ، من خلال خاصية 3D عن طريق برنامج( AUGMENT) والذي يتم تحميله على أجهزة الآبل والأندرويد، حيث يتم تسليط كاميرا الجوال على الصورة لتظهر بأبعاد ثلاثية يمكن للزائر أن يراها من مختلف الجوانب ويتعرف على التفاصيل الدقيقة لمختلف أعضاء جسم الإنسان.

كما وفرت المؤسسة العامة للحي الثقافي سينما سباعية الأبعاد، على الواجهة البحرية أمام مبنى3، تعرض فيها فيلما عن دورة عمل القلب والدورة الدموية بطريقة تجذب الجمهور، حيث احتوت على كراسي متحركة ومؤثرات صوتية وضوئية تزيد من تشويق المشاهد.

وضم المبنى3 من الحي الثقافي منطقة للأطفال احتوت على ركن للألعاب والتسلية و ركن للكتب والتلوين و الرسم.

ومن جهة أخرى وضمن سلسلة محاضرات / اسأل طبيبك /، التي يستضيفها الحي الثقافي / كتارا /، في المهرجان الرمضاني / القرآن وخلق الإنسان/ ؛ ألقت الدكتورة نوال الشعراني، استشارية الأمراض الجلدية، والمدير الطبي لمركز تداوي الطبي، محاضرة بعنوان: / أسباب التصبغات الجلدية والترهل وطرق العلاج /، تناولت خلالها المسببات الفسيولوجية التي يمكن السيطرة عليها، إضافة إلى الأسباب الخارجة عن إرادة الإنسان مثل الهرمونات، وهذه يمكن الحد من أثرها.

وحذرت الدكتورة الشعراني من مخاطر الاستخدام المفرط لمستحضرات التجميل والصابون العطري على البشرة، ونصحت بعدم استخدام الليمون لتفتيح البشرة في الأماكن المعرضة للشمس مثل اليدين لما يتركه من أثر سلبي على البشرة.

كما تحدثت عن الترهلات وأسبابها، مشيرة إلى أن هناك ترهلات بسبب تقدّم السن، وأخرى نتيجة لفقدان الوزن الزائد.
وأوضحت أنه يمكن التخلص من ترهل البشرة بتجنّب كل ما يؤدي إلى انزعاجها مثل المساج الزائد، أو البخار الكثيف، أو فرك البشرة بطريقة خاطئة، أو استخدام مواد التجميل بكثرة، الأمر الذي ينتج عنه سد مسامات الجلد، ما يؤدي إلى فقدان البشرة حيويتها.
وتواصل كتارا استضافة سلسلة محاضرات / اسأل طبيبك / مساء غد /الأربعاء/ ، بمحاضرة بعنوان: “الأنشطة التي تساعد على نمو اللغوي عند الطفل”، لاختصاصي التخاطب الدكتور عمر الشريف، في مبنى 13 عند التاسعة والنصف مساءً.

قنا

نشر رد