مجلة بزنس كلاس
حي كتارا الثقافي

مواصلة لدورها الهام في توثيق التاريخ والتراث القطري

الدوحة – بزنس كلاس

 عقدت المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) اليوم مؤتمراً صحفياً بمناسبة تدشينها لأحدث إصداراتها التوثيقية والذي جاء بعنوان (قطر في الصحافة العربية : 1909-1998) ، حضر المؤتمر الدكتورة نادية المضاحكة مديرة إدارة البحوث والدراسات بالمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) والباحث عبد العزيز رفعت أحد أعضاء لجنة البحوث والدراسات في (كتارا) التي قامت بإعداد الكتاب .

ونيابة عن سعادة الدكتور خالد بن إبراهيم السليطي المدير العام للمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) ألقت الدكتورة نادية المضاحكة مديرة إدارة البحوث والدراسات بـ(كتارا) كلمة قالت فيها :” إن (كتارا) دأبت على إصدار وطباعة ونشر الكتب التوثيقية انطلاقا من الدور الهام الذي تخطهُ في توثيق التاريخ الحضاري لدولة قطر، وإيماناً منها بما تمثله هذه الإصدارات من أهمية تاريخية وقيمة حضارية، مشيرة إلى أن هذا  الكتاب القيّم يشكّل إضافة هامة للمكتبة العربية، لما يحتويه من معلومات ثمينة ونادرة ومواد صحفية منشورة على امتداد تسعة عقود يستعين بها الباحث للتعرف على المراحل التاريخية التي مرت بها قطر في بناء الدولة الحديثة.

 

وأوضحت د.المضاحكة أن كتاب ( قطر في الصحافة العربية : 1909-1998) يرصد جميع ما نشر عن قطر في الصحف والمجلات والدوريات العربية، من مقالات وتقارير وتحقيقات واستطلاعات صحفية مصورة ومتميزة، تقدم صورة مفصّلة عن مظاهر الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية، كما توضِح علاقة قطر بالصحافة العربية والعالمية، منوهة بأنها علاقة توثَّقت مبكراً منذ نهاية الأربعينات ومع اكتشاف النفط وانطلاق مسيرة الخير والنماء، وتميّزت بالاحترام والتقدير والحب لقطر وقيادتها الحكيمة وشعبها الكريم.

وتوجهت د. المضاحكة بالشكر الجزيل لفريق البحث والإعداد في لجنة البحوث والدراسات بالمؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) الذي كان وراء هذا العمل الرائع والإصدار المتميز مؤكدة أن الكتاب يأتي أيضاً كشاهد عصر على تلك المحطات المضيئة التي مرت بها نهضتنا الحديثة، وليكون سجلاً خالداً ومرجعاً هاماً ترجع إليه الأجيال الحاضرة وتتدارسه الأجيال القادمة.

من جانبه ، قال الباحث عبد العزيز رفعت عضو لجنة البحوث والدراسات في (كتارا) :” إن الإصدار الجديد ” قطر في الصحافة العربية .. 1909 – 1998م ” هو كتاب توثيقي يتضمن كل ماكتب عن قطر في الصحف والمجلات العربية من مقالات وتحقيقات صحفية ومقابلات وأخبار على مدى يقترب من التسعين عاماً تقريبا. مشيراً إلى أن العمل في هذا الكتاب تطلب اتصالات عديدة بهيئات ومؤسسات وأفراد وجهات مختلفة كان لتعاونهم أكبر الأثر في إنجازه على النحو المرضي ، منوها بأن اللجنة تعتزم إصدار  مجموعة من الكتب التوثيقية الأخرى التي سيتم تدشينها تباعا  .

من جهة أخرى، يتضمن كتاب ( قطر في الصحافة العربية : 1909-1998) على مقدمة وأربعة عشرة فصلاً ، تشمل المواد الصحفية التي نشرت عن دولة قطر في الصحف والمجلات والدوريات العربية ، مثل ( مجلة العمران المصرية عام 1909 ولغة العرب عام 1913 ومجلة الوعد اللبنانية عام 1958 ومجلة العربي الكويتية (1960-1998) ومجلة المصور المصرية (1960-1983) ، بالإضافة إلى العديد من الاستطللاعات الصحفية المصورة في المجلات العربية الأخرى كـ(العالم ، الأسبوع العربي ، الكويت ، الخواطر ، البلاغ ، العروة الوثقى ، صوت العروبة والإسلام ، المجلة ، القوة ، المعلم، المنتدى ، سجل العرب ، الحوادث) ، فضلا عن التحقيقات الصحفية التي نشرت في صحيفة (أم القرى ) السعودية عام 1346 هجرية، وصحيفة (الأهرام ) المصرية عام 1959 .

الجدير بالذكر أن المؤسسة العامة للحي الثقافي (كتارا) أصدرت خلال الفترة الماضية العديد من الإصدارات التوثيقية الهامة مثل (الغوص على اللؤلؤ ، قطر وتراثها البحري، الحمام الزاجل في كتارا، القلاع والحصون والأبراج في قطر ، عرضة هَلْ قطر، القول الجميل في المؤسس الجليل ، ..)

وحققت إصدارات (كتارا) التوثيقية إقبالاً كبيراً من قبل الباحثين والمهتمين وعشاق التراث، لما تمثله من أهمية تاريخية وقيمة حضارية، بالإضافة إلى ما تتضمنه من نفائس التراث الإنساني التي يزخر بها التاريخ القطري، حيث جاءت هذه المؤلفات تجسيداً للدور الهام الذي تخطه المؤسسة العامة للحي الثقافي في توثيق التاريخ والتراث القطري، انطلاقاً من حرصها على ربط الأجيال الجديدة من شباب قطر بماضيهم المشرف وتراث أجدادهم وتاريخ وطنهم، حتى يعيشوا تلك الأزمنة الجميلة بكل ألقها ومجدها وعنفوانها، كما جاءت هذه الإصدارات لتسد ثغرة كبيرة في هذا المجال، في الوقت الذي تشكو فيه المكتبة العربية من ندرة المراجع والدراسات المتخصصة في التراث القطري والخليجي .

نشر رد