مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

كشفت شركة أوليمبوس عن كاميرا أكشن جديدة تعمل بتقنية الوضوح الفائق 4K. وأوضحت الشركة اليابانية أن الكاميرا TG-Tracker الجديدة تزخر بالعديد من المستشعرات وشاشة قابلة للطي قياس 5ر1 بوصة.

وإلى جانب النظام العالمي لتحديد المواقع GPS من أجل تسجيل أماكن التقاط الصور، تشتمل التجهيزات التقنية بكاميرا أوليمبوس الجديدة على بوصلة إلكترونية ومستشعر تسارع وترمومتر ومانومتر من أجل قياس الارتفاع وعمق المياه والسرعة والاتجاه ودرجة حرارة الهواء والماء.

وتأتي كاميرا الأكشن الجديدة مزودة بعدسة واسعة للغاية (9ر13 مم) تتيح نطاق رؤية 209 درجة مع مثبت صورة خماسي المحاور. وتقوم الكاميرا بالتقاط الصور بدقة 2ر7 ميجابيكسل، مع إمكانية تسجيل مقاطع الفيديو بتقنية الوضوح الفائق 4K بسرعة تصل إلى 30 صورة في الثانية، وكذلك تسجيل الأفلام بتقنية الدقة الفائقة الكاملة Full HD بسرعة تصل إلى 60 صورة في الثانية.

ويعمل فلاش الكاميرا بتقنية الدايودات المضيئة LED بشدة إضاءة تبلغ 60 لومن عند الحاجة، ويتم نقل البيانات عن طريق وحدة WLAN اللاسلكية، كما يتيح تطبيق Olympus إمكانية متابعة الصور والبيانات بشكل مباشر على الهواتف الذكية أو الحواسب اللوحية.

وتروج الشركة اليابانية لكاميرا الأكشن الجديدة، التي يبلغ وزنها 180 غراماً، من خلال مزايا مقاومة السقوط من ارتفاع 10ر2 متر، والتحميل عليها بوزن يصل إلى 100 كيلوغرام، علاوة على أنها تعمل في الأجواء الباردة حتى 10 درجات مئوية تحت الصفر، كما يمكن استعمالها للتصوير أثناء الغوص تحت الماء حتى عمق 30 متراً.

وأعلنت شركة أوليمبوس عن طرح كاميرا الأكشن TG-Tracker مع ذاكرة سعة 128 غيغابايت اعتباراً من شهر يوليو القادم، إلا أنها لم تفصح عن أية بيانات بخصوص أسعار الكاميرا في أسواق المنطقة العربية.

نشر رد