مجلة بزنس كلاس
عقارات

شهدت حركة التداولات العقارية خلال شهر سبتمبر إرتفاعا بقيمة التداول المالية بنسبة 15% مقارنة مع شهر أغسطس، وكذلك ارتفاع مؤشر المساحات المتداولة بنسبة 21%، فيما شهد مؤشر عدد الصفقات انخفاضا بنسبة -11%، كما بلغت قيمة التداول المالي لشهر سبتمبر 2.738.414.808 ريال قطري، ورصدت تداولات السوق العقاري عدد الصفقات العقارية بـ185 صفقة في حين كانت بشهر أغسطس 208 بقيمة تداول بلغت 2.390.642.842 ريال قطري.

وكشف مؤشر السوق العقاري لشهر سبتمبر بالاستناد إلى النشرة العقارية الصادرة عن إدارة التسجيل والتوثيق العقاري في وزارة العدل، أنَّ بلدية الوكره من البلديات الأكثر نشاطاً من حيث السيولة المالية، تليها بلدية الدوحة ثم الريان، وهذا للمرة الثانية على التوالي من شهر أغسطس، حيث بلغت السيولة المالية لبلدية الوكره مليار ونصف المليار ريال قطري، بينما بلغت قيمتها 729.121.412 مليون ريال قطري في تداولات بلدية الدوحة، و319.501.081 مليون لبلدية الريان.

وكشف التقرير عن عدد الصفقات للبلديات الأكثر نشاطا خلال شهر سبتمبر لعام 2016 في عدد العقارات المباعة كانت بلدية الدوحه 48 عقاراً بنسبة 26%، بلدية الريان 46 عقاراً بنسبة 25%، بلدية الوكرة 21 عقاراً بنسية 11%، أم صلال 16%، الظعاين 10%، الخور والذخيرة 10%، الشمال 2%، والشيحانية 0%.

*بلدية الوكرة في الصداره

واظهرت المؤشرات بأن أكثر البلديات نشاطاً في حركة التداول العقاري لمساحة العقارات المباعة خلال شهر سبتمبر، بلدية الوكرة حققت 76% من إجمالي مساحة الصفقات، وحققت بلدية الدوحة نسبة 8%، والريان نسبة 7% من إجمالي مساحة النفقات.

وحول متوسط سعر القدم المربع للعقارات المتداول..أوضحت النشرة العقارية إن حركة التداول العقاري تظهر نشاطا كبيرا في الصفقات للعقارات السكنية الخاصة وكذلك الأراضي الفضاء بما يقارب 80% من إجمالي العقارات الأخرى المتداولة، فكان عدد الصفقات 102 عقارا سكنيا و65 أرضا فضاء.

وكشفت النشرة العقارية عن قيمة أعلى 10 عقارات لشهر سبتمبر حيث كانت بواقع عقارين في كلا من بلدية الوكره والريان و5 عقارات في بلدية الدوحة، وعقاراً واحداً في بلدية أم صلال، كما وشهد السوق خلال شهر سبتمبر أعلى تداول في القيمة العقارية بلغت 809.942.562 ريال قطري حيث كان لسكن استثماري في منطقة الوكير، وكانت أقل قيمة لمبنى إداري بقيمة 32.000.000 في منطقة العزيزية.

*حركة تداول الرهن

حيث بلغ حجم معاملات الرهن التي تمت خلال شهر سبتمبر (68) معاملة بقيمة إجمالية بلغت أكثر من (5) مليار ريال قطري، وسجلت بلدية الدوحه أعلى عدد في معاملات الرهن بعدد (32) معاملة بقيمة إجمالية بلغت أكثر من 3 مليار ريال قطري _أي ما يعادل 47.1% من إجمالي عدد العقارات المرهونة_، ثم تلا ذلك بلدية الريان بعدد (15) معاملة بقيمة مالية تقدر بـ256 مليون ريال قطري –أي بنسبة 22.1% من إجمالي عدد العقارات المرهونة-، في حين سجلت الوكرة (4) معاملات رهن وبقيمة مالية إجمالية أكثر من 2 مليار .

وتطرق التقرير إلى أنَّ بالنظر إلى مؤشر حركة عمليات الرهن من خلال دراسة نسبة عدد العقارات الرهونة إلى نسبة قيمتها المالية نجد أن نسبة عدد العقارات المرهونة أكبر من نسبة مبالغ معاملات الرهن، وذلك في بلديات الخور الذخيرة الظعاين أم صلال الريان، باستثناء بلديتي الدوحة والوكرة حيث لوحظ أن نسبة القيمة المالية لمبالغ الرهن أكبر من نسبة عدد العقارات المرهونة، وهذا يعد مؤشرا على أن قيمة العقارات في بلدية الدوحة وبلدية الوكرة كبيرة قياسا بمعدل مبالغ الرهن إلى عدد عمليات الرهن.

*أعلى معاملات رهن

وبالنسبة لأعلى 10 معاملات رهن.. فبالنسبة لمتتبع لحركة وحجم معاملات الرهن التي تمت خلال شهر سبتمبر 2016 نجد أن الدوحة واوكرة تصدروا قائمة أعلى 10 عقارات مرهونة بعدد 7 عقارات في بلدية الدوحة وعقارين في بلدية الوكرة، وعقار واحد في بلدية الظعاين، فكانت أعلى قيمة رهت عقاري مسجل في بلدية الوكرة بقيمة 1.289.362.500 ريال قطري وقد بلغ حجم معاملات الرهن لأعلى 10 عقارات 84% من القيمة الإجمالية لجميع معاملات الرهن التي تمت خلال شهر سبتمبر.

وتناولت النشرة العقارية حركة تداول اللؤلؤة، حيث سجلت حركة التداول بمنطقة اللؤلؤة خلال شهر سبتمبر بيع عدد 8 وحدات سكنية بقيمة إجمالية بلغت 23.774.180 ريال قطري، وسجل مؤشر السياحة المتداولة بالمنطقة 2321 متر مربع .

نشر رد