مجلة بزنس كلاس
سياحة

 هيلتون العالمية تتوقع افتتاح تسعة فنادق جديدة خلال الأعوام الثلاثة القادمة

الدوحة – بزنس كلاس 

قام مجموعة من قيادات هيلتون العالمية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا بزيارة قطر للتأكيد على أهمية قطر بالنسبة لهيلتون العالمية على المستوى الإقليمي والعالمي، حيث تستمر هيلتون العالمية بتنمية وتطوير أعمالها في الدولة.

سايمون فينسينت نائب الرئيس التنفيذي ورئيس هيلتون العالمية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، ورودي ياجرزباخر في منصب رئيس هيلتون العالمية في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا، وعصام عبودة نائب رئيس العمليات للجزيرة العربية وتركيا في هيلتون العالمية قاموا بزيارة المشاريع الجديدة التي تخطط هيلتون العالمية افتتاحها في قطر قريبا، بالإضافة إلى لالتقائهم مع فرق عمل الفنادق الموجودة حاليا بالدوحة وهما فندق هيلتون الدوحة، وفندق دبل تري باي هيلتون الدوحة – المدينة القديمة والذي تم افتتاحه مؤخراً.

وقد علق سيمون فينسينت، نائب الرئيس التنفيذي ورئيس هيلتون العالمية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، على مكانة هيلتون في قطر قائلاً:” لدينا خطط توسع قوية في أوروبا والشرق الأوسط وأفريقيا، وتساهم قطر بقوة في اجمالي النمو الإقليمي الذي نحققه.  هذه مرحلة هامة ترتكز على تواجدنا القوي من خلال علامات تجارية عالمية متميزة الجودة، تشكل مجتمعة شبكة قوية ومؤثرة وذات قيمة لعملاء وملاك الفندق على حد سواء”.

ويتوقع أن تفتتح هيلتون العالمية أربعة فنادق جديدة في قطر بحلول عام 2019، حيث تقدم علامتها التجارية الفاخرة والدورف استوريا وكونراد، كما تقدم العلامة التجارية الحائزة على الجوائز هيلتون جارن إن وكذلك كوريو الدوحة مؤخراً هذا العام. ومع افتتاح فندق كوريو باي هيلتون في الريان هذا العام سيصبح أول فندق من سلسلة فنادق كوريو في الشرق الأوسط. وتضاف تلك الفنادق الأربعة إلى الفندقين الموجودين حاليا في قطر من سلسلة فنادق هيلتون العالمية.

وعلق رودي ياجرزباخر في منصب رئيس هيلتون العالمية في الشرق الأوسط وأفريقيا وتركيا، قائلاً:” دائما ما أشعر بامتنان للترحيب الحار الذي القاه هنا، والضيافة الغامرة التي تمتاز بها قطر. وبصفتها أحد أهم العواصم الاقتصادية حول العالم تلعب قطر والشرق الأوسط دوراً هاماً في تحقيق خطط نمو هيلتون العالمية في المنطقة ضمن خطة هيلتون العالمية للتوسع حول العالم”.

وتخطو قطر خطوات قوية نحو تنمية بنيتها التحتية قبل كأس العالم 2022 وخططها الطموحة لتصبح مركز تجاري، وصناعي وسياحي في الشرق الأوسط. حيث يتوقع ان تحقق صناعة السياحة قطر 7.2 مليار دولار بحلول عام 2025 مع توقعات باستقبال 4 مليون سائح بحلول عام 2020، وقد استطاعت الدوحة أن تصبح وجهة جذب لزوار الاعمال والترفيه بما تقدمه من عروض مميزة مدعومة بالخطوط الجوية القطرية والتي تتصل بأكثر من 150 جهة حول العالم، مع 18 رحلة جديدة مخطط لإطلاقها هذا العام. شهدت الدوحة مؤخرا استثمارات ضخمة في مجال تطوير النقل والمواصلات حيث تم افتتاح مطار حمد الدولي مع استمرار أعمال الريل.

نشر رد