مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

على كتف الماء، في بحيرة جنيف السويسرية، تنتصب تلك اللوحة الأخّاذة بتاريخها العريق والذي يحمل عنوان شيلون . القلعة المائية الساحرة، والمحاطة بأسورة جبال الألب البيضاء، والتي تبعد حوالي ثلاثة كيلومترات من مونترو، والتي تستقبل سنوياً 300000 زائر.

3-castle4

تتألف القلعة من مئة مبنى مستقل، وتحتوي على الكثير من الغرف، وأربع قاعات كبيرة، وثلاث باحات، وسلسلةٍ من غرف النوم بما فيهم غرفة نوم الكونتيس سافوي، فضلاً عن احتوائها على مطبخ يعود للقرون الوسطى وغيرها من الأثاثات الغارقة في القدم .

تضمّ القلعة أيضاً متحفاً جميلاً، يعرض تاريخ هذه القلعة من بداية إنشائها وحتى اللحظة، حيث يعود تاريخها إلى عام 1005- 1160 من القرن الثاني عشر، وقد كانت فيما مضى مقرّاً للكونتيس سافوي وتمت توسعته بشكل كبير في القرن الثالث عشر من قبل بيترو الثاني.

3-castle1

تسمى قلعة الجزيرة أو القلعة المائية ، وهي المبنى التاريخي الأكثر زيارة في سويسرا، حيث يزورها كل عام أكثر من 350.000 ضيف سنوياً وذلك للاستمتاع بمنظرها الطبيعي والتاريخي الفاتن ولرؤية اللوحات الجدارية التي تعود للقرن الرابع عشر، فضلاً عن الأقبية المدفونة تحت الأرض، وقاعات العرض وغرف النوم التي لاتزال على وضعها القديم، الذي يرجع تاريخها إلى فترة حكم بيرن .

3-castle2

كما يمكن استئجار القلعة للمناسبات المختلفة، ويمكن الوصول إليها عن طريق القوارب أو الحافلات أو سيرًا على الأقدام، فالطريق الموصل إليها مليء بالمنتزهات المرسومة بسياج من الأزهار والنباتات الغريبة وأشجار النخيل . مما يجعل متعة الطريق وروعته ولا تقلّان عن متعة المكان التاريخي الباهر الذي نقصد .

نشر رد