مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

توفّي أوليفر بارك، 51 عاماً، عندما كان يقفز لالتقاط صورة في مدينة ماتشو بيتشو. وبحسب موقع “ميرور”، كان السائح الألماني يلتقط صورة تذكارية في المكان الأثري متجاهلاً التحذيرات المنتشرة بالقرب من حافة الهاوية، فدخل المنطقة المحظورة حيث فقد توازنه وسقط في وادٍ شديد الإنحدار على عمق 100 متر. وأعلنت الشرطة في البيرو العثور على الجثة في اليوم التالي ونقلها إلى المشرحة في مدينة كوسكو.

نشر رد