مجلة بزنس كلاس
غير مصنف

شارك بنك قطر للتنمية خبراته ومبادراته التي يطلقها لدعم رواد الأعمال القطريين، مع وفد من المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة من دولة الإمارات العربية المتحدة ومقرها أبوظبي.
جاء ذلك وفقا لبيان ورد عن البنك اليوم خلال استقبال الرئيس التنفيذي لقطر للتنمية السيد عبدالعزيز بن ناصر آل خليفة للوفد الزائر.
وتهدف الزيارة الى تعزيز فرص التعاون المشترك وتبادل الخبرات والاطلاع على مبادرات بنك قطر للتنمية ومن ضمنها مبادرات “جاهز 1″، و”جاهز 2”.
وقد قام ممثلو بنك قطر للتنمية بتقديم شرح عن الخدمات التي يقدمها بنك قطر للتنمية لرواد الأعمال وحزمة المبادرات التي يقوم بها البنك لدعم قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، كما تم تعريف الوفد بمبادرة “جاهز 1″، و”جاهز 2” وأهميتهما الاستراتيجية في تطوير و النهوض بريادة الأعمال.
وصرح السيد عبدالعزيز آل خليفة، بأن استضافة وفد المؤسسة العليا للمناطق الاقتصادية المتخصصة من دولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة، يدعم تبادل الخبرات و مشاركة تجربتنا الرائدة في مشروع “جاهز 1 و 2”.
وأوضح أن الزيارة توفر فرصة لتسليط الضوء على الجهود التي تقوم بها دولة قطر في مجال دعم المشاريع الناشئة وتحفيزها للقطاعات الصناعية في الدولة للارتقاء بمستوى الخدمات الاقتصادية المقدمة، وهو ما يتماشى مع رؤية قطر الوطنية 2030، واستراتيجية بنك قطر للتنمية بهدف بناء اقتصاد متكامل قائم على المعرفة من خلال تطوير وتعزيز رواد الأعمال القطريين والشركات الصغيرة والمتوسطة وتذليل العقبات التي تواجهها”.
وفي نهاية اللقاء، أعرب الوفد الإماراتي عن إعجابه بالجهود التي يقوم بها بنك قطر للتنمية لدعم وتنمية قطاع الشركات الصغيرة والمتوسطة، متمنياً النجاح للبنك في الوصول إلى أهدافه في دعم وتنمية المشاريع الصغيرة والمتوسطة ونشر ثقافة ريادة الأعمال في المجتمع القطري.
جدير بالذكر أن مبادرات “جاهز 1″، و”جاهز 2” التي أطلقها بنك قطر للتنمية تأتي ضمن سلسلة من المبادرات التي يقدمها لتوفير منشآت صناعية جاهزة لرواد الأعمال وأصحاب المشاريع الصناعية المبتكرة والطموحة، وذلك بهدف تمهيد الطريق أمام دخول المزيد من الشركات الجديدة في قطاعات الصناعات المبتكرة، والصديقة للبيئة والتكنولوجيا، وتماشياً مع الجهود الرامية إلى تسريع عملية تطوير القطاع الخاص القطري وتنويع الاقتصاد.
وتوفر مبادرة “جاهز 1” لرواد الأعمال فرصة الفوز بمصانع جاهزة في منطقة الصناعات الصغيرة والمتوسطة بمساحات تتراوح من 1500 إلى 3000 متر مربع، وتشمل 32 منشأة صناعية، مخصصة لدعم قطاعات صناعة المواد الكيميائية، وصناعة المواد البلاستيكية، وصناعة المواد الخشبية، وصناعة المواد الإلكترونية.
كما توفر مبادرة “جاهز 2” ورش عمل جاهزة لأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة الراغبين في مزاولة الأنشطة الصناعية في قطاع المنتجات الغذائية والمشروبات في قطر، وتؤجر هذه المنشآت برسوم تشجيعية تبلغ 5 ريال قطري شهرياً للمتر المربع.
بالإضافة إلى ذلك يقوم بنك قطر للتنمية بمساعدة رواد الأعمال الجدد في بدء مشاريعهم الاستثمارية من خلال توفير خدمات شاملة ومتكاملة تتضمن الخدمات الاستشارية، وخطط العمل ودراسات الجدوى، بالإضافة إلى الخدمات التمويلية.
وكان البنك قد فتح باب التسجيل لرواد الأعمال الراغبين في الاستفادة من مبادرة “جاهز 2” في شهر أبريل الماضي، وسيتم إعلان أسماء رواد الأعمال الفائزين في شهر فبراير 2017.

نشر رد