مجلة بزنس كلاس
أخبار

تحديات وقف الإنتاج باءت بالنجاح

 الدوحة- بزنس كلاس 

احتفلت توتال مؤخراً بنجاح إغلاق حقل الخليج البحري لدواعي الصيانة والتطوير في جزيرة حالول الشهر الماضي والذي حضره عدد من ممثلي الإدارة في قطر للبترول.

واستمر إغلاق الحقل لمدة 14 يوماً حيث شارك في العملية أكثر من 350 موظفاً ، ويقع حقل الخليج البحري في المربع السادس على بعد 130 كيلومتراً تقريباً من شمال شرق الدوحة.

والهدف من إيقاف جميع عمليات الإنتاج هو الصيانة، التفتيش، تعديل المعدات والتأكد من سلامتها.

كما ساهم ذلك في ترقية الأنشطة الأخرى المرتبطة بالحقل مثل  مشروع معالجة المياه وتحلية النفط الخام (PWT/CODE) ومشروع نظام حماية الضغط العالي للسلامة المتكاملة، والذي يجمع بين عدة طلبات لتعديل حالات الانخفاض في حالول.

تعتبر السلامة من الأولويات القصوى،  لذلك يتم بذل كل الجهود للحفاظ على صحة الأفراد والمنشآت والمعدات والبيئة وفقاً لعدد من المعايير الصارمة للصحة والسلامة .

لقد أجريت العديد من الاجتماعات قبل إغلاق حقل الخليج لضمان كفاءة المقاولين والمعدات المستخدمة، عقب ذلك عملية الإعداد المفصل حيث تم تحديد وتقييم مخاطر مجالات العمل التقنية المختلفة. وأيضاَ أجروا جلسات توعوية حول السلامة  وكيفية تفادي الأخطار المحتملة أثناء صيانة الحقل .

قال غيوم شالمن، المدير العام في توتال قطر:” نجاح إيقاف الحقل يعتبر إنجازاً هاماً لمشروع الخليج المشترك. وأضاف: على الرغم من التحديات التي تترتب على وقف الإنتاج و مشاركة عدد كبير من الموظفين كنا قادرين على إغلاق الحقل في الفترة الزمنية المحددة والميزانية المخفضة بنجاح ودون أي حوادث، وهذا يدل على جهود وخبرة موظفينا .وأيضاً الدعم والتنسيق المتواصل من قطر للبترول”.

شكر بيير ليسكي، نائب رئيس العمليات ونائب رئيس قسم الخليج فريق العمل على التزامهم بنجاح إيقاف الحقل وأضاف:” العلاقة القوية التي تربطنا مع قطر للبترول لعبت دورا هاما في نجاح هذه المهمة. حيث كنا قادرين على تحقيق هدفنا في الوقت المحدد وعلى  حدود  الميزانية المرصودة للمشروع ، ونجحنا في إعادة تشغيل مرافق الإنتاج وضمان سلامتها التشغيلية الكاملة “.

تواجدت توتال بشكل مستمر في قطر ما يقرب من 80 عاماً وتعد شركة النفط الدولية الوحيدة النشطة في جميع فروع قطاع النفط والغاز في قطر. وهذا يشمل التنقيب والإنتاج والتكرير والبتروكيماويات، وتسويق زيوت التشحيم.

 

نشر رد