مجلة بزنس كلاس
استثمار

شاركت دولة قطر في فعاليات منتدى الأعمال والاستثمار الخليجي التركي الثاني، الذي يعقد تحت شعار “نحو الشراكة الاقتصادية الاستراتيجية” في العاصمة البحرينية المنامة اليوم وغد الأربعاء.
ومثل دولة قطر في فعاليات المنتدى سعادة الشيخ أحمد بن جاسم بن محمد آل ثاني وزير الاقتصاد والتجارة.
ويهدف المنتدى، إلى الاستفادة من فرص الاستثمار المتوفرة وزيادة حجم التبادل التجاري بين دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية وجمهورية تركيا، وتعزيز قنوات التواصل بين الخليجيين ونظرائهم الأتراك، وكذلك تشجيع الجانبين التركي والخليجي على التوصل إلى توقيع اتفاقية التجارة الحرة بين الجانبين.
وتم خلال جلسات المنتدى بحث مجالات الفرص الاستثمارية وأوجه التعاون الاقتصادي والتجاري المشترك وإقامة المشاريع الخليجية التركية المشتركة وعرض فرص الاستثمار المتاحة في العديد من قطاعات الأعمال منها الطاقة المتجددة، والنفط والغاز، والقطاع المصرفي والمالي والتأمين، إضافة إلى قطاع العقارات، والسيارات، والمواد الكيميائية، ومستحضرات التجميل ومواد التنظيف، إلى جانب قطاع الصحة والأدوية والمواد الطبية، وتكنولوجيا المعلومات، والتعدين، فضلا عن قطاع الأنسجة والملابس، والسياحة، وقطاع النقل والخدمات اللوجستية والإلكترونيات والاتصالات وغيرها.
ويأتي انعقاد المنتدى على خلفية النجاح الذي حققه منتدى الأعمال الخليجي التركي الأول الذي عقد في مدينة إسطنبول في عام 2012 وحضره أكثر من 700 مشارك من الجانبين الخليجي والتركي حيث استطاع أن يغطي العديد من المحاور التي تعنى بتطوير العلاقات الاقتصادية الخليجية التركية.

نشر رد