مجلة بزنس كلاس
أخبار

أعلنت وزارة الاقتصاد والتجارة بالتعاون مع شركة سامسونج للالكترونيات، عن وقف بيع جهاز جلاكسي نوت ٧ والحصول على التعويض الكامل لثمنه (2.999 ريال قطري).

وأوضحت وزارة الاقتصاد عبر حسابها الرسمي بموقع “تويتر”، اليوم الأحد، أنه وبعد أن أعلنت شركة ساموسنج رمسياً استمرار الخلل في بطارية هواتف جالاكسي نوت 7، فقد قررت الوزارة عن وقف هذا النوع من الأجهزة وحصول المستخدمين على التعويض الكامل لثمنه، كما يمكن لمالكي جالاكسي نوت 7 استبدال الهاتف بـ “جالاكسي SV إيدج” مع التعويض نقداً أو منتجات سامسونج.

وأكدت وزارة الاقتصاد أنها تتابع مع شركة سامسونج للإلكترونيات خطوات وإجراءات وآليات تسهيل التعويض الكامل لثمن الجهاز أو استبداله بهاتف جالاكسي S7 إيدج.

وناشدت شركة ساموسنج العملاء الذين يمتلكون الإصدار الأساسي من جهاظ جالاكسي نوت 7 أو الإصدار المستبدل منه، ضروة إغلاق هواتفهم والتوقف عن استخدامها.

نشر رد