مجلة بزنس كلاس
أخبار

أعلنت قطر على لسان سعادة السفير محمد إسماعيل العمادي، رئيس اللجنة القطرية لإعادة إعمار قطاع غزة عن تقديم مكرمة من الدولة مقدارها 500 دولار لكل خريج وخريجة من طلبة الصم في الجامعة الإسلامية بغزة. واكد العمادي سعي دولة قطر لبذل كل ما بوسعها للتخفيف من معاناة أهل غزة في كافة مناحي الحياة.
وقال سعادة السفير العمادي في كلمة ألقاها أمام حفل تخريج الفوج الأول من الطلبة الصم في الجامعة الاسلامية بغزة “فوج الرواد”، “إنه ليسعدني أن أتحدث إليكم في حفل تخريج فوج الرواد كوكبة الطلبة الصم وضعاف السمع الطلبة الذين أذهلوا العالم فبعقولهم وبتفكيرهم أثبتوا أنهم أصحاب الإرادة القوية والعزيمة التي لا تنكسر، وأكدوا بأن الشعب الفلسطيني يملك الكفاءات والقدرات التي يعتمد عليها في بناء مستقبل زاهر لقضيته العادلة “.
ولفت في هذا السياق إلى أن دولة قطر تواصل تقديم الدعم المالي بسخاء لمشروع برنامج الفاخورة التعليمي بإشراف كامل من مؤسسة التعليم فوق الجميع بالدوحة ضمن المشاريع المتعددة لبرنامج دول مجلس التعاون الخليجي لإعادة إعمار غزة، وأن كل ذلك يأتي في إطار واجبها الإنساني والعربي تجاه الشعب الفلسطيني خصوصاً في قطاع غزة.
وأشار سعادة السفير العمادي إلى أن إجمالي المساعدات القطرية المقدمة للشعب الفلسطيني في قطاع غزة منذ زيارة صاحب السمو الأمير الوالد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني للقطاع في أكتوبر عام 2012 بلغت نحو 620 مليون دولار منها منحة الـ 407 ملايين دولار و60 مليون رواتب لموظفي القطاع ومشروع قصر العدل 11 مليون دولار وتمويل وقود لمحطة الكهرباء بقيمة 80 مليون دولار والمنح المقدمة لدعم احتياجات مواطني القطاع بعد الحرب بنحو 33 مليون دولار ومنحة المنخفض الجوي بقيمة نحو خمسة ملايين دولار إضافة إلى الدعم الخاص بالسلطة .
وقال “إن الجميع أصبحوا يرون مشاريع المنح القطرية المقدمة للشعب الفلسطيني بغزة والتي صرف منها حتى الآن ما يزيد عن 470 مليون دولار سواء بقطاع الصحة أو البنية التحتية والبلديات وإعادة بناء البيوت المهدمة من الحرب الأخيرة، بمختلف محافظات غزة”، مبينا أن من أبرزها مشروع شارع صلاح الدين وشارع الرشيد، بالإضافة للمشروع السكني الكبير بمدينة سمو الشيخ حمد بن خليفة، ومشروع مستشفى سمو الشيخ حمد بن خليفة للتأهيل والأطراف الصناعية.

نشر رد