مجلة بزنس كلاس
سياحة

ميديين ـ بزنس كلاس: فازت دولة قطر باستضافة الاحتفالات الرسمية ليوم السياحة العالمي للعام 2017، والتي ستعقد تحت شعار “السياحة المستدامة – أداة للتنمية”، وذلك بعد عملية التصويت التي أجرتها الجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية التابعة للأمم المتحدة في كولومبيا.
ويعد يوم السياحة العالمي، الذي يعقد في 27 سبتمبر من كل عام، الحدث الأكبر دولياً في مجال السياحة، حيث تهدف الاحتفالات إلى رفع مستوى الوعي بالقيمة الثقافية والسياسية والإجتماعية والإقتصادية لقطاع السياحة. كما تعمل الفعاليات الرسمية، التي تقام في قارة مختلفة في كل عام، إلى معالجة التحديات الدولية التي حددتها الأمم المتحدة ضمن الأهداف الإنمائية للألفية بالإضافة إلى أهداف التنمية المستدامة ودور السياحة في تحقيقها.
وفي كلمة ألقاها أمام الجمعية العامة، عبر السيد سيف الكواري، مدير التعاون الدولي في الهيئة العامة للسياحة، عن إيمان دولة قطر بأهمية عقد الاحتفالات فيها كوسيلة لإبراز التنمية الذي حققته السياحة في الشرق الأوسط حتى الآن وتوفير دفعة للتطور المرتقب في المرحلة القادمة. وأضاف: “يعد قطاع السياحة في قطر من بين الأسرع نمواً في العالم، وترسم الاستراتيجية الوطنية لقطاع السياحة 2030 خطة طموحة لتنميته.”
وأشار الكواري إلى أن شعار يوم السياحة العالمي 2017 “السياحة المستدامة – أداة للتنمية” يعكس رسالة الجمعية العامة لمنظمة السياحة العالمية لهذا العام، حيث شددت في اجتماعاتها على أن السياحة تملك القدرة لتعزيز عملية النمو حول العالم، ولذلك عليها أن تكون في مقدمة خطط التنمية والتطوير. وختم الكواري قائلاً:” في 2017، ستصنع قطر احتفالاً يحمل هذه الرسالة من الشرق الأوسط إلى العالم.”
وبدوره علق الدكتور طالب الرفاعي، الأمين العام لمنظمة السياحة العالمية، على دور السياحة الفريد في كسر الحواجز أمام التنمية الاقتصادية والاجتماعية، قائلاً: “كونه قطاع يوفر واحد من كل أحد عشر وظيفة في العالم، يعتبر قطاع السياحة مصدراً قيماً للدخل بالنسبة لملايين الأشخاص حول العالم. كما أن السياحة هي بوابة للتفاهم والتقارب بين الشعوب، حيث أنها، وفي كل يوم، تخلق فرص لا حصر لها للقاء مختلف الثقافات في مختلف ربوع العالم.”
يذكر أنه وبحسب الترتيب الجغرافي المعتمد من قبل الجمعية العامة في 2006، تعقد احتفالات هذا العام في بوركينا فاسو (افريقيا) تحت شعار “مليار سائح، مليار فرصة”، واحتفالات 2016 في تايلاند (جنوب شرق آسيا) تحت شعار “السياحة للجميع.”

نشر رد