مجلة بزنس كلاس
رئيسي

أعلن بنك قطر الأول (شركة قطرية مساهمة عامة)، عن بيع كامل الحصص التي طرحها للمستثمرين للاكتتاب في”سندات إجارة الطيران المهيكلة”.
وذكر البنك في بيان اليوم أن السندات لاقت قبولا كبيرا لتوفيرها عوائد جذابة ومتوقعة على المدى المتوسط والطويل، بنسبة أرباح سنوية تبلغ 9 بالمائة يتم دفعها للعملاء على أساس ربع سنوي.
وكان البنك قد أعلن عن قيامه بالاشتراك مع شركة “نوفوس كابيتال” للطيران، واحدة من أكبر شركات إدارة أصول الطيران وأسرعها نموا في العالم في مجال تأجير الطائرات، بالاستثمار في قطاع صناعة تأجير الطائرات العالمية من خلال الاستحواذ غير المباشر وتأجير اثنتين من طائرات بوينغ 737-900ER  ذات الممر الواحد من إنتاج عام 2011 لشركة “ليون للطيران” الإندونيسية.
وقال البنك إن هذه الاستثمارات تأتي ضمن سلسلة من المنتجات المهيكلة التي سيتم طرحها في السوق خلال الأشهر القادمة، وهي تعكس إمكانيات البنك في الهيكلة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية والتزامه بتلبية احتياجات العملاء.
وأضاف البنك أنه تم رصد زيادة ثابتة في الطلب على سندات الإجارة المهيكلة في العديد من القطاعات مثل القطاع العقاري، وقطاع الطيران والمعدات وأصول أخرى مدرة للدخل، نتيجة الرغبة المتنامية بالابتعاد عن الاستثمارات ذات الربحية المنخفضة في العديد من الاقتصادات المتقدمة في العالم.
يشار إلى أن إدارة عقد الإيجار تتم من قبل شركة “نوفوس كابيتال” لإدارة أصول الطيران التي تتخذ من دبي مقرا لها، وهي متخصصة في توريد الطائرات، بالإضافة إلى التجارة والتأجير وغيرها من الخدمات ذات الصلة.
وبنك قطر الأول “الأول”، المتوافق مع أحكام الشريعة الإسلامية والمدرج في بورصة قطر، هو واحد من أولى المؤسسات المالية المستقلة المتوافقة مع أحكام الشريعة الإسلامية والمرخصة من هيئة مركز قطر للمال والذي يقدم حلولا مالية مبتكرة وفرصا استثمارية من خلال تواجد محلي وإقليمي وعالمي.
بدأ بنك قطر الأول مسيرته في عام 2009 كبنك استثماري، ومنذ ذلك الحين قام بتطوير نموذج أعماله وتبنى استراتيجية تجمع بين أفضل ما قدم من الخدمات المصرفية الخاصة والحلول الاستثمارية المتطورة المصممة خصيصا لحماية والمحافظة على الثروات وتنميتها بالشكل الأمثل.

نشر رد