مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

يشكل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش خطورة دائمة داخل الملعب، لكنه خارج المستطيل الأخطر كان هناك خطر يهدد حياته، بسبب قاتل محترف قرر اغتيال نجم مانشستر يونايتد الإنجليزي.

هذا ما كشف عنه القاتل المتسلسل السويدي بيتير مانغس في كتاب يتحدث فيه عن حياته وسيرته الذاتية، وأثار أعترافه جدلا كبيرا.

أراد مانغس اغتيال زلاتان بسبب مخالفة النجم السويدي لقانون ركن السيارات في الطرق العامة.

وقال مانغس في الكتاب: حينما رأيت إبراهيموفيتش في سيارته الفيراري لم أكن أمتلك سلاح، لكني تخيلت مشهد اطلاق النار، كنت غاضب من أخلاق أبناء دول البلقان .

وأضاف: أسرعت إلى المنزل لأجلب السلاح الذي أريده، عندما عدت كانت سيارة إبراهيموفيتش قد رحلت، كنت أعلم أن حادثة اطلاق النار على إبرا ستثير الإعلام.

يذكر أن مانغس ارتكب أول جريمة قتل له عام 2003، فيما أكدت محكمة الاستئناف الحكم المؤبد بحقه (السجن مدى الحياة) عام 2013.

 

نشر رد