مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

قرر لويس إنريكي المدير الفني لبرشلونة إبقاء المدافع البرازيلي داني ألفيس على مقاعد البدلاء في مواجهة فالنسيا التي تقام الآن على ملعب الكامب نو لحساب الجولة 33 من الدوري الإسباني.

وأشرك إنريكي جميع لاعبيه الأساسيين باستثناء ألفيس، حيث أقحم بدلاً منه سيرجيو روبيرتو رغم أهمية المباراة بالنسبة لحسابات الفوز بلقب الليجا.

ويأتي هذا القرار ليؤكد الأنباء التي انتشرت في الساعات الماضية بتوجه إدارة النادي لمعاقبة داني ألفيس على الفيديو الذي نشره عبر حسابه الرسمي على إنستجرام.

وكان ألفيس قد قلل من أهمية خروج فريقه من بطولة دوري أبطال أوروبا على يد أتلتيكو مدريد، حيث قام بنشر فيديو متنكراً على هيئة فتاة بائعة هوى وطالب الجماهير بأن لا يحزنوا على إقصاء الفريق مشيراً إلى أنها مجرد لعبة كرة قدم.

نشر رد