مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

مُنعت الأسواق في فرنسا من إلقاء أو إفساد الأطعمة غير المباعة بالقانون. وأصبحت الأسواق مرغمة الآن على التبرع بالأطعمة غير المرغوب فيها للجمعيات الخيرية وبنوك الطعام.

وكانت بعض المتاجر “السوبر ماركت” تلجأ إلى صب مبيضات تفسد الأطعمة الزائدة غير المباعة أو تضعها في مخازن مهملة.

صوت على هذا القانون بالإجماع من قبل مجلس الشيوخ الفرنسي يوم الأربعاء الماضي بعد تقديم آراش ديرامباش، عضو مجلس بلدية فرنسية بعريضه.

وسيتم تطبيق القانون على أي سوق بمساحة 400 متر مربع أو أكبر. وفي حالة استهانة الشركات بالقانون قد يتم تغريمها حتى 3750 يورو.

قالت جاكيز بيليت من منظمة بنك الطعام، وهي شبكة غير ربحية لبنوك الطعام، موقع الجارديان: “الأهم، أن الأسواق ستكون مرغمة على إمضاء صفقة تبرع مع الجمعيات الخيرية، وسنتمكن من زيادة جودة وتنوع الأطعمة التي نوزعها. وفي ما يخص التوزن الغذائي، لدينا حاليًا عجز في اللحوم ونقص في الفواكه والخضروات. نأمل أن يسمح هذا لنا بالحصول على تلك المنتجات. فهذا مهم للغاية لبنوك الطعام لأنه سيكون مصدرا حقيقيا لمنتجات ذات جودة، تأتي من المصنع مباشرة.”

يبحث ديمراش الآن إمكانية عمل قانون تابع للاتحاد الأوروبي يمنع تخلص الأسواق الأوروبية من الطعام.”

يقول: “الخطوة التالية هي مطالبة الرئيس، فرانسوا أولاند، بالضغط على جان كلود يونكر، رئيس المفوضية الأوروبية لمد هذا القانون للاتحاد الأوروبي. فتلك المعركة في بدايتها فقط. علينا الآن محاربة إهدار الطعام في المطاعم، المخابز، كافيتيريات المدارس والشركات.”

نشر رد