مجلة بزنس كلاس
قطر اليوم

استقبلت العاصمة الفنلندية هلسنكي اليوم الرحلة الأولى للخطوط الجوية القطرية قادمة من الدوحة، لتدشن بذلك رحلاتها اليومية الجديدة التي ستربط هلسنكي بأكثر من 150 وجهة عالمية في شبكة الناقلة القطرية العالمية.

وكان على متن الرحلة الافتتاحية سعادة السيد أكبر الباكر الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية، وسعادة ريتا سوان سفيرة فنلندا لدى قطر، بينما كان في الاستقبال وفد رفيع المستوى ضم سعادة السيدة آني بيرنر وزيرة النقل والاتصالات الفنلندية، والسيد كاري سافولاينن الرئيس والرئيس التنفيذي لهيئة الطيران المدني الفنلندية “فينافا”، والسيدة توليكي بيكر الرئيس التنفيذي لهيئة “زوروا هلسنكي”، والسيد بافو فيركونن نائب الرئيس التنفيذي لـ “فينبرو” ورئيس هيئة “زوروا هلسنكي”.

واحتفالًا بهذه المناسبة المميزة، سيّرت الخطوط الجوية القطرية في رحلتها الافتتاحية إلى هلسنكي واحدة من طائرات الجيل الجديد من طراز إيرباص A350، بينما ستشغل في رحلاتها اليومية إلى العاصمة الفنلندية طائرات من طراز إيرباص A320. وتحتوي طائرة الخطوط الجوية القطرية من طراز A320 على 12 مقعدا على درجة رجال الأعمال و120 مقعدًا على الدرجة السياحية. ويأتي تدشين الوجهة الجديدة إلى هلسنكي استكمالًا للإستراتيجية الجديدة لشبكة الناقلة القطرية في خدمة عواصم شمال أوروبا، التي تتضمن ستوكهولم وكوبنهاغن وأوسلو، وتؤكد على التزامها في خدمة سكان تلك المنطقة.

بالإضافة إلى تدشين الوجهة الجديدة، أعلنت الخطوط الجوية القطرية أيضًا عن اتفاقية الرمز المشترك مع الطيران الفنلندي التي تدخل حيّز التنفيذ ابتداءً من أمس، لتوسع بذلك حضور الناقلة القطرية في بلدان البلطيق وبلدان الشمال الأوروبي بينما تعزز في الوقت نفسه شبكة الطيران الفنلندي في الشرق الأوسط والعالم.

وقال سعادة السيد أكبر الباكر، الرئيس التنفيذي لمجموعة الخطوط الجوية القطرية: “نفتخر بتدشين الرحلات الجديدة للخطوط الجوية القطرية إلى هلسنكي، حيث تكمل هذه الوجهة الجديدة إستراتيجيتنا في تلبية حاجات عواصم الشمال الأوروبي. وتسهل السفر لإنجاز الأعمال وتعزز في الانفتاح على الثقافات وتربط بين الشعب الفنلندي وباقي سكان العالم. ومع هذه الخدمة الجديدة، سيحظى سكان فنلندا بخدمة طيران مناسبة وعالمية المستوى إلى مزيد من الوجهات، ونتطلع قدمًا إلى الترحيب بعملائنا على متن رحلاتنا”.

بدوره قال السيد كاري سافولاينن الرئيس والرئيس التنفيذي لهيئة الطيران المدني الفنلندية (فينافيا) : “نود أن نعبّر عن مدى سعادتنا باستقبال رحلات الخطوط الجوية القطرية بين هلسنكي والدوحة. إنها إضافة رائعة بالفعل إلى مجموعة مختارة من وجهاتنا، وبفضل الوجهة الجديدة الآن، بات لمطار هلسنكي خيارات ربط أفضل مع العالم حيث يمكن لمسافرينا الاستمتاع برحلتهم قبل وبين رحلاتهم في المطار، الذي اختير أفضل مطار في شمال أوروبا في عام 2016”.

من جانبه قال السيد بافو فيركونن نائب الرئيس التنفيذي لفينبرو ورئيس هيئة “زوروا فنلندا”: “يسعدنا الترحيب بالخطوط الجوية القطرية وشبكتها العالمية التي تفتح الأبواب من أسواق تمثل إمكانات نمو جديد لصناعة الطيران في فنلندا. وقد بات بمقدور المسافرين من الشرق الأوسط وغيرها من البلدان زيارة فنلندا ليتمتعوا بطبيعة الشمال الأوروبي النقية والخلابة وهي تجربة جديدة وجديرة بالاستكشاف”.

والخطوط الجوية القطرية هي واحدة من أسرع شركات الطيران نموًا في العالم حيث تسيّر اليوم في عامها الـ19 أسطولًا حديثًا يضم 190 طائرة حديثة إلى أكثر من 150 وجهة رئيسية من وجهات السياحة والأعمال في ست قارات. وفازت الخطوط الجوية القطرية بلقب “أفضل درجة رجال أعمال في العالم” وكذلك جائزة “أفضل صالة رجال أعمال في العالم” بالإضافة إلى جائزة “أفضل خدمة موظفين في خطوط الطيران في الشرق الأوسط” خلال حفل توزيع جوائز سكاي تراكس العالمية 2016. كما حصلت الخطوط القطرية على لقب “أفضل شركة طيران في العالم” لثلاث مرات من مؤسسة سكاي تراكس.

والخطوط الجوية القطرية هي عضو في تحالف “ون ورلد” العالمي الحائز على جوائز عديدة منها جائزة “أفضل تحالف طيران في العالم” من سكاي تراكس لعام 2015 للعام الثالث على التوالي. وكانت الخطوط الجوية القطرية أول شركة طيران خليجية تنضم إلى هذا التحالف، ما يتيح للمسافرين على متن رحلاتها فرصة الاستفادة من خدمات نحو 1000 مطار في أكثر من 150 بلدا إضافة إلى 14.250 رحلة يوميًا.

وأطلقت الخطوط الجوية القطرية في عام 2015 نظام الترفيه المطوّر الجديد “أوريكس ون” على متن طائراتها والذي زاد من عدد الأفلام والبرامج التلفزيونية المقدمة على متن الطائرة من 950 إلى أكثر من 3.000 خيار. كما يمكن لمسافري الخطوط الجوية القطرية على متن طائرات بوينغ 787 وإيرباص A350 وA380 وA319 وبعض طائرات الإيرباص A320 وA330 البقاء على اتصال مع عائلاتهم وأصدقائهم حول العالم باستخدام خدمة الإنترنت اللاسلكي “واي فاي” وشبكة الهاتف الجوال GSM.

وتعد الخطوط الجوية القطرية من الشركات الرائدة في رعاية الفعاليات الرياضية على مستوى العالم، من بينها رعايتها الإستراتيجية لفريق نادي برشلونة لكرة القدم والنادي الأهلي السعودي لكرة القدم. وتعكس هذه الإستراتيجية مدى أهمية الرياضة باعتبارها وسيلة لتقريب الناس من بعضها بعضًا، الأمر الذي ينعكس في شعار حملة القطرية الإعلانية الجديدة “معًا إلى كل مكان”.

وتسيّر القطرية للشحن الجوي، ثالث أكبر شركة للشحن الجوي في العالم، رحلاتها إلى أكثر من 50 وجهة خاصة للشحن عبر مقر عملياتها في الدوحة. كما تقدم القطرية للشحن الجوية خدمات الشحن إلى أكثر من 150 وجهة رئيسية للسياحة والأعمال على متن 190 طائرة ركاب. ويضم أسطول القطرية للشحن الجوي: ثماني طائرات إيرباص A330 و11 طائرات بوينج 777 وطائرتين بوينج 747.

نشر رد