مجلة بزنس كلاس
فن

 

أقام المنتج صادق الصباح سحوراً رمضانياً مميزاً ليلة أمس جمع فيه عدداً كبيراً من الممثلين والفنانين والإعلاميين في اليخت كلوب.
حضرت نجمة “نص يوم” (انتاج الصباح) الممثلة نادين نسيب نجيم بأناقتها وإطلالتها التي سيطرت عليها البساطة والهدوء وغاب نجم العمل تيم حسن لأسباب لم يكشف عنها أحد بينما حضر نجم مسلسل “يا ريت” من انتاج ايغل فيلمز الممثل السوري مكسيم خليل.
نادين الراسي بروحها الجميلة والقريبة للجميع حضرت بإطلالة رمضانية جميلة وكانت قريبة من زميلاتها وشاركتهن فرحتهن كما فعلن هنّ فأضافت الأجواء الايجابية، ثم وصلت الفنانة والممثلة سيرين عبد النور بوجهها البشوش وإطلالة بيضاء فلفتت الأنظار كعادتها فرغم غيابها هذا العام عن الدراما الرمضانية تستطيع سيرين أن تحتفظ بمكانة خاصة لدى الصحافة كما الجمهور.
كارمن لبس الانيقة قلبا وقالبا حضرت بلطافتها وجاذبيتها ، أمل بوشوشة أيضاً بدت أنيقة هادئة وجميلة وكذلك الأمر لنجمة متل القمر ستيفاني صليبا التي استطاعت بأشهر قليلة أن تطور حضورها وتزيده رقياً وذكاءً وليس فقط تطورها بالتمثيل.
رغم الكثير من “الأخذ والرد” بين جمهور سيرين وجمهور نادين نجيم ورغم أن الجفاء كان واضحاً بين النجمتين الجميلتين والتحية المباشرة لم تتم بينهما لكن تحفظت كل واحدة منهما بالحديث عن الأخرى أو التطور بالكلام عن زميلتها، فواضح كان من خلال الأحاديث الصحافية أنه كلما سئلت واحدة عن الأخرى تتحفظ بالإجابة وتحاول التهرب منه وتظهر علامات الإنزاعاج عليهما من المحاور.
سوء التفاهم بين نادين وسيرين بدأ عندما نشرت نادين بوستر مسلسل “نص يوم” الذي يجمعها بـ تيم حسن، فقام البعض من “فانز” سيرين باستبدال صورة نادين بصورة سيرين، ونشر الصورة المركبة عبر مواقع التواصل الإجتماعي، فقامت سيرين بـ “لايك” على الصورة، تعبيراً عن رضاها وإعجابها بها. ومن هنا بدأت سلسلة المقالات التي لن ندخل بها.
ورداً على بعض التساؤلات أكدت نادين في حديثها الخاص مع موقعنا أنها ستقدم عملاً جديداً العام المقبل في رمضان مع تيم حسن. بينما سيرين باركت لتيم وعبرت عن إعجابها بعمله كما باركت لنادين على المسلسل.

صادق الصباح: اجتمعنا اليوم عالمحبة والتأكيد أن لبنان يبقى لبنان الثقافة والمحبة والفن وأصررت أنا على إقامة هذا الحفل بلبنان لنؤكد أننا رغم الظروف الصعبة هناك نشاط إعلامي درامي وأكبر دليل أن الأعمال اللبنانية موجودة بكل العالم العربي ونحن نترجم هذه الدعوة اليوم لنؤكد على النجاح.
شركة الصباح عمرها 62 سنة ومتابعة أعمالها أينما كان في لبنان ومصر وكل العالم العربي.
نادين نسيب نجيم: أشكر المنتج صادق الصباح لأنه جمع كل الفنانين من لبنان وخارج لبنان معاً على هذا السحور وهذا الشهر هو شهر السلام والمحبة.
من ناحية مسلسل نص يوم سعيدة جداً بأصدائه واليوم جئت لأحتفل بنجاح نص يوم.
أنا أيضاً سعيدة أن المسلسل يحقق رايتنغ عالياً خارج لبنان وهو الرقم 2 بالخليج من ناحية نسبة المشاهدة وهو المسلسل اللبناني الذي ينافس بالخارج وتصلني يومياً عشرات الرسائل من المغرب العربي والخليج ومصر يعبرون بها عن إعجابهم بالعمل وليبيا والأردن وكله أراه وألاحظه وحتى عدد المتابعين زاد بشكل كبير منذ أن بدأ العمل وحتى اليوم وهذا ألمسه حين يكون العمل يعرض على الهواء ألاحظ تفاعلاً كبيراً من الناس.
أمل بوشوشة: رمضان شهر الخير والمحبة واليوم سعدت بهذه الجمعة من المنتج صادق الصباح.
من ناحية مسلسلي الذي أشارك به سمرقند أصداؤه جميلة بالعالم العربي وأتابع ردات فعل الجمهور عليه بشغف.
أروى: سعيدة طبعاً بهذه الجمعة مع المنتج صادق الصباح فهو صديق قديم لي ولزوجي عبد الفتاح المصري أيضاً وحرصنا على المشاركة وتلبية الدعوة.
قضيت شهر رمضان المبارك بهدوء في المنزل مع العائلة بين الأكل والتلفزيون وترويج لأغنيتي أيضاً ربك كريم. تابعت بعض الأعمال مثل محمد رمضان وعادل امام وأحببتهما جداً.
شيراز: أحب هذه الجمعات الرمضانية جداً فنجتمع مع زملائنا بالوقت نفسه نقضي وقتاً جميلاً، أشكر صادق الصباح اليوم على هذا السحور وأتمنى في هذا الشهر الفضيل أن يعم السلام والمحبة على العالم العربي.

نشر رد