مجلة بزنس كلاس
منوعات

 

الأجواء التي ستقضيها في ظل هذا المهرجان الصيني، ستجعلك تشعر بالمرح والتسلية، والخروج عن المألوف، أيضاً وذلك لأن كل ما فيه من أجواء ستكون غريبة وجديدة.

يدعى هذا المهرجان “بمهرجان قارب التنين”، ويقوم على جلوس مجموعة من المشاركين فيه في قارب التنين الخشبي، وتنافسهم في التقاط البط الحي الذي يلقى إليهم من الجسر الواقع أعلى النهر.

حيث يصل عدد المشاركين في القارب الواحد إلى عشرة أشخاص، ويتعاونون فيما بينهم على قيادته بالمجاذيف اليدوية، كما يقومون بالغطس بالماء أحياناً لالتقاط البط.

يقام هذا المهرجان في شهر حزيران يونيو من كل عام، في منطقة هونان الصينية، وتحديداً في نهر “تيو”، ويقوم بجذب مئات من الصينين والسيّاح الذين يتجمعون على ضفة النهر لتشجيع المتسابقين، وأحياناً للمساهمة في التقاط البط إن سمح لهم الظرف بذلك.

ترجع قصة هذا المهرجان إلى مجموعة من الأساطير التاريخية القديمة، التي تقول أن الشاعر الوزير تشويوان، تلقى في يوم زفافه البط كهدية زفاف، وسقطت عدة بطات في النهر وقفز الضيوف إلى الماء لاستعادتها للعروسين، كما يقال أن الوزير قد قام بإغراق نفسه في نهر ميلو، وتسابق السكان لإنقاذه بالقوارب وعندما فشلوا في ذلك، قاموا بإلقاء كرات من الأرز المسلوق في النهر حتى تأكلها الأسمال بدلاً من جثة وزيرهم المحبوب. ومن هنا نشأ تقليد أكل “التسونغتسي” أثناء المهرجان.

يذكر أن “التسونغتسي”هي عبارة عن كرات مصنوعة من الأرز، ومغلفة بأوراق نباتية،. وتتنوع أشكالها ما بين مخروطية أو أسطوانية أو كروية حسب الإقليم الذي تباع فيه، وهي تغلف في أوراق البامبو أو أوراق الموز والذرة والزنجبيل.

نشر رد