مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

 

قامت قناة “JerryRigEverything” على موقع يوتيوب، بإجراء اختبار تعذيب لهاتف شركة سامسونج الرائد جلاكسي “إس 7 إيدج”، لبيان مدى قوته وقدرة تحمله لما قد يحدث له في الحياة اليومية

وقامت القناة بإجراء اختبارات تتضمن خدش الزجاج الخلفي والأمامي وأجناب الهاتف بموس ومفك، بقوة متدرجة، فضلًا عن تعريض شاشة الهاتف وجانبيه إلى نار مشتعلة من ولاعة.
واستطاعت شاشة الهاتف مقاومة الخدوش في اختبار مكون من 9 درجات مختلفة القوة، ولم تظهر بشكل واضح إلا في الدرجة السابعة.
ولم تظهر أي آثار للخدوش حين قام المُختبر بخدش الحماية الزجاجية للكاميرا الخلفية، بالرغم من استخدامه للقوة.
وحين تعرضت شاشة الهاتف للنار، لم تظهر عليها أي آثار سلبية إلا بقعة صغيرة بيضاء اللون، ولم تُكسر عندما قام المختبر بثني الجهاز مستخدمًا أقصى قوة ممكنة، كما أن الهاتف نفسه لم ينطفئ وظل يعمل بكفاءة تامة.
وإجمالًا، خلص المختبر في نهاية الفيديو إلى أن الهاتف يعد أقوى جهاز قام باختباره منذ أن بدأ سلسلة اختبارات الهواتف الذكية الحديثة بهذه الطريقة، مشيرًا إلى أنه ليس لديه أي تعليق سلبي على هيكله المتين ذو الجودة العالية.
جدير بالذكر أن شاشة هاتف جلاكسي “إس 7″، و”إس 7 إيدج”، والغطاء الخلفي لكل منهما، محميان بطبقة من زجاج جوريلا جلاس 5 المقاوم للخدوش والكسر.

نشر رد