مجلة بزنس كلاس
تكنولوجيا

الدوحة – بزنس كلاس

تنظم شركة “فودافون قطر” فعالية خاصة على طريقة “صيد الكنوز” في “إزدان مول” بين يومي الخميس 17 والسبت 19 مارس الجاري. وتهدف هذه الفعالية إلى تعريف الآباء والأمهات بسبل حماية أمن أطفالهم أثناء استخدامهم العالم الرقمي، وحث الأهالي على إقامة حوارات مفتوحة مع أبنائهم بهذا الخصوص. وتتضمن الفعالية عدداً من الألغاز الممتعة حول استخدام العالم الرقمي، حيث ينبغي للأهالي حلها بالتعاون مع أبنائهم للفـوز بجوائز قيمة.

السيدة دانة حيدان

السيدة دانة حيدان

وتندرج هذه الفعالية ضمن إطار برنامج  AmanTECH لضمان سلامة الأبناء في استخدامهم للتكنولوجيا. وقد تم إطلاق برنامج AmanTECH – والذي يعني “عالم تكنولوجي آمن” – خلال شهر مايو 2014 بهدف تعزيز المعرفة الرقمية بين الآباء والأمهات وتحسين الأمان الرقمي للأطفال.

وبهذه المناسبة، قال السيد محمد السادة، الرئيس التنفيذي للعمليات في “فودافون قطر”: “توظف ’فودافون قطر‘ خبرتها الطويلة لمساعدة المدرسين والأهالي على ضمان سلامة الأطفال. وقد نجحنا في فهم جوانب الثقافة المحلية والاستفادة من سجلنا العالمي الحافل بالنجاحات لإطلاق برنامج فريد نؤمن بقدرته على إحداث فرق إيجابي في المجتمع. ونطمح من خلال هذا البرنامج إلى تمكين الأهالي ومساعدتهم على تزويد أطفالهم بالأدوات التقنية المناسبة، إضافة إلى معرفة سبل استخدام العالم الرقمي بشكل آمن يضمن الاستفادة من جميع المزايا التي يقدمها. ونحن ملتزمون بجعل AmanTECH برنامجاً طويل الأجل من شأنه إحداث تغيير في حياة الكثير من الناس ولا سيما الأهالي، وعلى وجه التحديد أطفالنا وشبابنا”.

وخلال هذا العام، من المقرر لبرنامج AmanTECH الوصول إلى الأهالي وأبنائهم الذين تتراوح أعمارهم بين 5- 17 عاماً. ويتبنى هذا البرنامج نهجاً ثلاثي المسارات يركز من خلاله على 3 قضايا أساسية هي التوعية، والتعليم، والدعم التكنولوجي. ويستلزم ذلك من الشركة تنظيم ورش عمل مستمرة في المدارس خلال عام 2016، وتوفير مصدر معلومات على شبكة الإنترنت مع عدد من النصائح للأهل عبر الرابط [www.vodafone.qa/AmanTECH]، بالإضافة إلى إصدار مجلات إلكترونية، وطرح دليل مخصص للأهالي في المتاجر وعلى شبكة الإنترنت.

بدورها، قالت السيدة دانة حيدان، رئيس قسم المسؤولية الاجتماعية للشركات والاستدامة في “فودافون قطر”: “يبحث الأهالي اليوم عن مكان واحد يوفر لهم كل ما يحتاجون من معلومات حول سلامة أطفالهم عند استخدامهم للتكنولوجيا مثل اختيار ضوابط السلامة، وضوابط استخدام الأجهزة النقالة، وتحديد وقت استخدام الأجهزة الإلكترونية، واختيار الشبكات الاجتماعية، والتعامل مع المضايقات الإلكترونية، والتنسيق مع المدارس وما إلى ذلك. وبفضل برنامج AmanTECH من ’فودافون‘، أصبح لدى الأهالي مصادر موثوقة للقيام بجميع هذه الأمور”.

يأتي البرنامج في وقت بات من الصعب فيه على الأهالي مراقبة أبنائهم أثناء تصفح الانترنت مع زيادة أعـداد الأجهـزة النقالة في العالم الرقمي. فهناك نحو نصف الأطفال القطريين الذين تتراوح أعمارهم بين 8-15 عاماً لديهم هاتف ذكي، و76% من الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 9-16 عاماً لديهم حساب على إحدى الشبكات الاجتماعية. كما يمضي الأطفال القطريون الذين تتراوح أعمارهم بين 9-16 عاماً أكثر من 3 ساعات يومياً على الإنترنت.

واختتمت حيدان: “يقضي الناس من مختلف الفئات العمرية أوقاتاً طويلةً على شبكة الإنترنت. وبالرغم من المشهد المتطور والمتغير لقطاع التكنولوجيا، إلا إن اهتمامات بعض المستخدمين وبخاصة الأطفال بقيت على حالها، فمثلاً لا زالت الألعاب تتصدر قائمة اهتمامات الأطفال. ولذلك فمن الضروري أن نضمن للشباب بيئة صحية قائمة على التكنولوجيا المفيدة دون المساومة على المزايا الاستثنائية لهذه الحقبة الثورية من عالم الاتصالات”.

نشر رد