مجلة بزنس كلاس
سياحة

 

الدوحة – بزنس كلاس

إنطلاقا من التزامه بالاستدامة واعتماد السياسة الخضراء، يستمرّ فندق موڤنبيك الخليج الغربي الدوحة بتعزيز مبادراته لضمان تنفيذ عملياته بمسؤولية ونشر الوعي حول الاستدامة.

وكفندق حائز على شهادة غرين غلوب، يفخر الفندق بتسيير عملياته بمسؤولية واعتماد السياسة الخضراء، كما يهدف الى تخفيض وتحسين عملية الاستهلاك من خلال اعتماد الاجراءات الأساسية كالانارة بالطاقة الفعّالة، والحفاظ على المياه وتطبيق إدارة أفضل للمخلفات والمواد الكيماوية. ويتعدّى التزام الفندق بالاستدامة البيئية ورضا العاملين ليطال الاستدامة الاجتماعية، بينما تبرز قيم الجودة والثقة والرعاية كمثل أساسية تنطلق منها المنشأة حيال ممارسات الأعمال المستدامة.

وكان الفندق أطلق مؤخرا مشروعا حول جودة الهواء بالتعاون مع مجلس قطر للأبنية الخضراء، وتم استخدام الاختبار مبدئيا كمعيار لقياس أداء الفنادق في قطر من حيث جودة الهواء. وشمل المشروع كذلك مراجعة لسهولة الحركة والتحرّك ضمن الفندق وجودة قسم خدمة الغرف من حيث الاستدامة، وكذلك اختبارات تجهيزات عزل الصوت والضجيج. وأظهرت المنشأة أداء ممتازا خلال المشروع، وأثبتت كل الأقسام تطابقها مع المعايير العالمية. وتبيّن في تقرير الاختبار أن تركيز ذرات PM2.5 في كل الغرف والممرات جاءت ضمن المعايير مع نسبة تركيز وصلت الى 14.3 ug/m3 (بينما أوصت وكالة حماية البيئة بحد التعرض لفترة قصيرة بنسبة 35ug/m3)، وذلك ضمن العديد من النتائج الايجابية الاخرى للفندق.

وكان فندق موڤنبيك الخليج الغربي قد سجّل خطوة إيجابية أخرى بإلغاء كل أطباق سمك الهامور من قوائم الطعام في مرافقه، وكان سبّاقا في هذه المبادرة في قطر. هذه الخطوة كانت ضرورية لضمان تنفيذ الفندق لعملياته بمسؤولية وعدم استخدام أي نوع من الأصناف المهدّدة بالانقراض. ومن المهم جدا حماية الهامور بعدم المبالغة بصيده.

وكان سمك الهامور قد أدرج على قائمة الأصناف المهدّدة بالانقراض بسبب المبالغة في صيده بمعدّلات تتعدّى نسب الاستدامة في السنوات القليلة الماضية، حيث كان يتم صيده بمعدّل يفوق بسبعة أضعاف المستوى الذي يسمح لهذه الأسماك بالتكاثر والانتشار بشكل طبيعي.

وقالت غادة صادق، مدير عام فندق موڤنبيك الخليج الغربي الدوحة: “نحن نقوم بإطلاق المبادرات الجديدة بشكل مستمرّ لنضمن بأننا نبذل أقصى الجهود ليس فقط بدافع التمسّك بوعدنا بتنفيذ عمليات مستدامة، بل أيضا لنشر الوعي حول في المجتمع المحلي. إنه وعد علامتنا بالعمل بمسؤولية، وسنتبنى كل فرصة تسنح للاستمرار في هذا التوجّه. ”

تأتي هذه النشاطات إنطلاقا من برنامج الاستدامة “شاين” الذي تعتمده فنادق ومنتجعات موڤنبيك حول العالم، ويركّز على دعم مبادرات التعليم. ومن خلال برنامج “شاين” تهدف فنادق ومنتجعات موڤنبيك الى العطاء للمجتمع والمساهمة في ازدهار كل وجهة تعمل فيها شركة الفنادق. وتتركّز ممارسات “شاين” حول محاور ثلاثة رئيسية هي البيئة، وجهة العمل والاستدامة الاجتماعية، بينما يشكّل التعليم الرابط المشترك والتركيز الأساسي.

نشر رد