مجلة بزنس كلاس
فن

 

امرأة تبلغ من العمر 33 عامًا، تعيش في ولاية كانساس الأمريكية، وجدت في اللوحات الكلاسيكية ملهمًا لتغيير لون شعرها، فاستعانت بلوحات عدد من الفنانين العظماء مثل الرسام الهولندي “فان جوخ”، والرسام الفرنسي “مونيه”، والفنان الاسترالي “كليمت”، وغيرهم.

منذ أكثر من 14 عامًا، عملت “أورسولا” كمصففة للشعر، وفي بعض الأحيان استغرقت عملية تغيير لون شعرها أكثر من 10 ساعات.
وقالت أورسولا: “في الفترة الأخيرة أثرت في كثير من الأعمال الفنية، وهو ما ألهمني إلى إمكانية تغيير لون شعري ليشبه تلك اللوحات”.
وتعمل مصففة الشعر الأمريكية الآن على عمل كتالوج لألوان الشعر مكون من 3600 صورة جميعها مستوحاة من أعمال فنية، وهو ما جعلها تجتذب كثير من الاهتمام على الإنترنت.
و شاركت أورسولا أول أعمالها، ونشرت صورة على موقع التواصل الإجتماعي “فيسبوك” بعدما غيرت لون شعرها لتشبه لوحة للرسالم الهولندي الشهير “فان جوخ”، وحصلت الصورة على أكثر من 13 ألف مشاركة، والآن لدى “أورسولا” أكثر من 37 ألف متتبع على “فيسبوك” و56 ألف على “إنستجرام”.

نشر رد