مجلة بزنس كلاس
صحة

الدوحه..بزنس كلاس

رغم انتشار دراسات عديدة تشير إلى أن أفلام الرعب قد تزيد من خطر الإصابة بالأمراض القلبية، إلا أن دراسة حديثة كشفت عن أنه يمكن علاج بعض الأمراض بأفلام الرعب، وذلك بعد دراسة وجدوا من خلالها أن هذه النوعية من الأفلام تقوى جهاز المناعة وتساعد على فقدان الوزن.
ونقل موقع “ديلى ميل” ما اكتشفه الباحثون من جامعة “كوفنترى” البريطانية بعد تحليل عينات الدم من المتطوعين قبل وأثناء وبعد الجلوس لمشاهدة فيلم رعب، وكانت النتائج هى ارتفاع مستويات المناعة فى جسم الفرد بعد الانتهاء من فيلم الرعب.
وأوضح الدكتور “ناتالى ريدل” أستاذ علم المناعة جامعة لندن أن مشاهدة فيلم الرعب تتسبب فى إفراز هرمون الأدرينالين الذى يقوم بدوره فى تقوية جهاز المناعة، ويعمل “الأدرينالين” أيضًا على زيادة ضربات القلب وهو ما يزيد من معدلات التمثيل الغذائى فى الجسم واستهلاك الطاقة الدهنية المخزونة، لذلك نستطيع القول إن أفلام الرعب تساعد على تخفيف الوزن”.
وتابع: “اتضح لنا من خلال الدراسة أن الفيلم يحرق فى المتوسط 113 سعرا حراريا أى ما يعادل 30 دقيقة سيرًا على الأقدام، وكلما كان الفيلم أشد رعبًا زادت السعرات الحرارية التى يحرقها الجسم، ومن خلال عينة المتطوعين اكتشفنا أن الرجال يقبلون على أفلام الرعب أكثر من النساء”.

نشر رد