مجلة بزنس كلاس
منوعات

أعرب المخترع الصغير أحمد محمد المعروف بـ «فتى الساعة» والحاصل على منحة دراسية من مؤسسة قطر للتربية والعلوم وتنمية المجتمع عن سعادته لتمكنه من التعرف على دينه في قطر، لأن الفرصة لم تكن سانحة له في الولايات المتحدة الأمريكية .. مشيرا إلى أنه وفر على عائلته التكاليف وصعوبة العثور على معلم خاص لتدريسه الدين الإسلامي في الولايات المتحدة.

وقال أحمد محمد، في مقابلة مع صحيفة Dallas Morning News الأمريكية خلال قضاء إجازته الصيفية مع عائلته بالولايات المتحدة، من السهل في قطر التعرف على الدين وتعلمه، لأنه جزء لا يتجزأ من تكوين البلاد هناك، كما أن التعليم في قطر يدمج تعلم القرآن وتاريخ الإسلام.

نشر رد