مجلة بزنس كلاس
رياضة

 

تعرض نادي فالنسيا الإسباني لكرة القدم إلى ضربة جديدة بعد الإصابة التي تعرض لها المدافع التونسي أيمن عبد النور خلال مشاركته مع منتخب بلاده.

وشعر المدافع أيمن عبد النور بآلام عضلية خلال مشاركته مع منتخب تونس ، فيما عاد إلى مدينة فالنسيا من أجل الخضوع إلى عدد من الفحوصات الطبية.

وكشفت هذه الفحوص أن المدافع الدولي التونسي يعاني من شد عضلي في الجزء الخلفي من الفخذ الأيمن ، فيما سيغيب عن الملاعب لمدة أسبوعين على الأقل.

وفشل فالنسيا في تحقيق أي انتصار حتى الآن في بطولة الدوري الإسباني ، حيث خسر 4/2 أمام لاس بالماس ، قبل أن يسقط على أرضه أمام إيبار بهدف نظيف.

نشر رد